أساتذة أوكسفورد يخططون لإطلاق أول جامعة لامركزية في العالم تعتمد على بلوكتشين

تسعى مجموعة من أساتذة جامعة أكسفورد إلى الحصول على منح كاملة في الاتحاد الأوروبي من أجل إنشاء "أول جامعة بلوكتشين" في العالم، وفقًا لرسالة بريد إلكتروني تمت مشاركتها مع كوينتيليغراف يوم ١٤ يونيو.

ووفقًا لفريق الأكاديميين وراء وولف ديفلوبمنت، بقيادة جوشوا بروغي من كلية الفلسفة بأكسفورد، يمكن أن تساعد تكنولوجيا بلوكتشين والعقود الذكية في إضفاء الطابع الديموقراطي على البنية التقليدية للتعليم العالي.

وستعتمد "جامعة بلوكتشين" المقترحة دورة أوكسبريدج التقليدية وهيكلًا جامعيًا من خلال التركيز على الوحدات التعليمية الفردية التي ستكون متاحة للطلاب سواء عبر الإنترنت أو بشكلٍ مادي. ويعتبر تصميم المشروع "غير ملزِم جغرافيًا"، ويعطي الأولوية لمجتمع أكاديمي "بلا حدود" مقارنةً بالروابط المحلية أو الوطنية.

ويقترح التقرير الرسمي لوولف أن بإمكان الجامعة التي تعمل بتكنولوجيا بلوكتشين معالجة العديد من القضايا التي تؤثر حاليًا على الجامعات في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الرسوم الدراسية العالية للطلاب، والبيروقراطية المرهقة، وتكاليف الإدارة، ومراكز التدريس الأكاديمية المتدنية وغير المستقرة.

وكما يوضح التقرير، فإن ثباتية بلوكتشين يمكن أن تعمل على منع الطلاب من تزوير سجلاتهم الأكاديمية، مع إبرام عقود ذكية لحضور الطلاب والاعتمادات وتقديم الأبحاث الأكاديمية.

وقد قال الدكتور بروغي لموقع كوينتيليغراف إن وولف يسعى الآن إلى الحصول على سلطات منح درجات دراسية في الاتحاد الأوروبي، وقد عُرض عليها "طريقٌ واضح إلى الاعتماد الكامل في ولايتين قضائيتين أوروبيتين"، مواصلًا:

"نحن نستخدم بلوكتشين لفرض الامتثال التنظيمي وتوفير درجات عالية من أمن البيانات، بحيث يكون لدى المنظمين الثقة لتوفير أنشطة تعليمية عالمية حاصلة على الاعتماد في أوروبا. وبالتالي، فإن طالب وولف في مدراس مع مدرس وولف في نيويورك، سيحصل على درجة وولف معتمدة من الاتحاد الأوروبي".

من المقرر إطلاق أول كلية في وولف، أمبروز، في خريف عام ٢٠١٨. وقد تم تحديد الرسوم المقترحة لتبلغ ٤٠٠ دولار لكل درس تعليمي، أو ١٩٢٠٠ دولار في السنة "قبل المنح الدراسية".     

كذلك شدد الأكاديميون على أن بلوكتشين هي التكنولوجيا الرئيسية التي "توفر [الاستقرار] التعاقدي اللازم لإكمال دورة كاملة من الدراسة"، واصفين مشروعهم بأنه يشبه "Airbnb لدورات الشهادات الدراسية" للطلاب، و"مجتمع لامركزي وغير ربحي ديموقراطي" للمعلمين.

وسيتم استخدام توكن WOOLF المتوافق تمامًا مع معيار ERC20، والذي تم إنشاؤه مسبقًا بالكامل، للوظائف، بما في ذلك تعويض أعضاء هيئة التدريس، وميزانية الجامعة، وعمليات تطوير المشروع، والتصويت على إدارة المنصة.

  • تابعونا على: