مصادر محلية: تشويه رجل وتعرضه لسرقة مليون دولار من بيتكوين في موسكو

سقط مستثمر بالعملات الرقمية ضحية لمهاجمين مجهولين في موسكو زعم قيامهم بتشويهه وسرقة أكثر من مليون دولار من بيتكوين، اليوم، ٢٣ فبراير، وذلك وفقًا للجريدة المحلية للعملات الرقمية "فورك لوغ".

وذكرت "فورك لوغ" أن الضحية الذي لم يُذكر اسمه كانت في المنطقة الجنوبية من العاصمة الروسية، عندما أوقفته مجموعة من المتجولين وطالبته بنقل ممتلكاته.

وعندما رفض، قاموا "بتشويه وجهه بسكين" قبل أن يستسلم ويعطيهم ما يمتلكه والذي بلغ ١٠٠ بيتكوين، أي ما يقرب من ١٠٢٠٠٠٠ دولار في وقت صدور البيان، وفقًا للمنشور.

ويأتي الحادث بعد أسابيع من استهداف اللصوص لمدون يوتيوب معروف في سانت بطرسبرغ، حيث قاموا بالاعتداء عليه وسرقة ممتلكاته بما في ذلك أموال من الخزينة والتي تبلغ قيمتها ٤٢٥٠٠٠ دولار.

وأضاف البيان أن ضحية موسكو المجهولة يتلقى حاليًا عناية طبية بينما تحاول الشرطة التأكد من تسلسل الأحداث.

ولا تزال القضايا الأمنية المحيطة بالملكية وحتى التعامل بالعملات الرقمية تقع تحت دائرة الضوء في كل من روسيا والدول المجاورة. وقد أبرزت مداهمة قوات دائرة الأمن الأوكرانية لمكتب فورك لوغ نفسه بأوديسا في ديسمبر ٢٠١٧ إمكانية قيام السلطات نفسها بالانخراط في النشاط الإجرامي، في حين أن اختطاف الرئيس التنفيذي لبورصة "إكسمو"، بافل ليرنر، بكييف في ديسمبر لم ينته إلا بعد دفع فدية قدرها مليون دولار.