منغوليا: البنك المركزي يعطي إذنًا بإصدار أول عملة رقمية

أصبحت أكبر شركة لتشغيل اتصالات الجوال في منغوليا أول كيانٍ يُمنح ترخيصًا في البلد لإصدار عملته الرقمية الخاصة به. وهذا وفقًا لتقرير صادر عن وسائل الإعلام الرسمية للدولة "مونتسامي" يوم الجمعة ٢٨ سبتمبر.

حيث أصبحت الآن أن شركة موبيفاينانس، وهي الذراع المالي لشركة موبيكوم، حاصلة على تصريح بإصدار عملة إلكترونية يُطلق عليها اسم "كاندي" للمستثمرين، حسبما تؤكد مونتسامي. حيث حصل المسؤولون التنفيذيون على تصريح رسمي في مناسبة احتفالية في مقر بنك منغوليا يوم الجمعة.

وتعليقًا على الإنجاز، والذي يأتي بعد خمسة أشهر من اعتماد البنك المركزي للعملة الرقمية الرسمية، بدا رئيس مجلس إدارة موبيكوم "تاتسويا هامادا" متفائلًا للغاية بشأن دور الظاهرة المستقبلي في الاقتصاد.

وقد نقلت مونتسامي عنه قوله إنه "مع بدء تداول العملات الرقمية، ستصبح ماكينات الصرف الآلي والبطاقات شيئًا من الماضي أيضًا".

ووفقًا لخطط العملة الرقمية التي طرحها البنك المركزي في أبريل، فإن "اللائحة التنظيمية تحدد من سيشارك في نظام العملة الرقمية وكيف، وعملية الحصول على الإذن وحقوق وواجبات العملاء ومقدمي الخدمات".

حيث صرّحت مونتسامي في ذلك الوقت بأنه "من المتوقع أيضًا أن يدعم التطوير الإضافي لنظام التكنولوجيا المالية والدفع".

ويوجد نظام "كاندي" بالفعل كنظام إيكولوجي كامل للمستهلكين المنغوليين، الذين يمكنهم استخدام العملة الرقمية لدفع ثمن السلع والخدمات المختلفة مع مجموعة من الشركات.