محرك بحث مايكروسوفت بينغ يقول إنه سيحظر الإعلانات ذات الصلة بالعملات الرقمية بحلول يوليو ٢٠١٨

انضم محرك البحث "بينغ" الذي يعمل بواسطة مايكروسوفت إلى عمالقة الإنترنت الآخرين بإعلانه عن حظر الإعلانات ذات الصلة بالعملات الرقمية على شبكته بحلول يوليو ٢٠١٨، وذلك وفقًا لمنشور مدونة رسمية بتاريخ ١٥ مايو.

ووفقًا للبيان، فإن السبب الرئيسي لقرار الشركة بحظر "إعلانات العملات الرقمية" و"المنتجات المرتبطة بالعملات الرقمية" هو الوضع الحالي غير القانوني للعملات الرقمية، مما يعمل على زيادة خطرها المزعوم على مستخدمي بينغ:

"نظرًا لعدم تنظيم العملات الرقمية والمنتجات ذات الصلة، فقد وجدنا أنها تقدم خطرًا مرتفعًا محتملًا لمستخدمينا، مع احتمال مشاركة الجهات السيئة في السلوكيات الجائرة، أو خداع المستهلكين بأي طريقة أخرى".

وحسبما ذكر التقرير أيضًا، تخطط أداة بينغ آدز لتنفيذ الحظر بالكامل في جميع أنحاء العالم في الفترة من يونيو إلى أوائل شهر يوليو.

ويأتي حظر إعلانات العملات الرقمية في بينغ كأحدث خطوة في حملة مقاطعة العملات الرقمية عبر محركات البحث وشبكات التواصل الاجتماعي، والتي بدأها فيسبوك في أواخر يناير من هذا العام. حيث أعلنت شركة غوغل حظرًا مشابهًا لإعلانات العملات الرقمية في منتصف شهر مارس، وأكدت تويتر حظرها الخاص بعد فترة وجيزة.

وفي الأسبوع الماضي، أفادت العديد من وسائل الإعلام السائدة بأن فيسبوك "يستكشف" إطلاق عملية العملات الرقمية الخاصة به.

وفي وقت سابق من أبريل، قال المؤسس المشارك لموقع لينكد إن لموقع كوينتيليغراف أن حظر الإعلانات الرقمية الأخير، في رأيه، هو على الأرجح "مؤقت"، ويرجع ذلك إلى عدم وجود لوائح تنظيمية واضحة في سوق العملات الرقمية.

  • تابعونا على: