بنك ميديتشي يُطلق اختبار بيتا الخاص في أكتوبر: تقرير

سيطلق بنك ميديتشي ومقره بورتوريكو، والذي أسسه سليل مباشر من أسرة ميديتشي الإيطالية، اختبارات تجريبية خاصة في أكتوبر.

وسيقوم بنك ميديتشي بتجريب الإجراءات الرقمية الداخلية، واجهة برمجة التطبيقات وبوابات الإنترنت مع خمس شركات عالمية، اثنتان أو ثلاث منها تمثل أعمال العملات المشفرة، وفقًا لما أفاد به كوين ديسك يوم ٢٦ سبتمبر.

عملاء العملات المشفرة

أوضح إد بويل، المدير التنفيذي لبنك ميديتشي، أنه من المتوقع أن تظهر تلك الشركات قدرة البنك على التوسع لاستيعاب أحجام التداول. ووفقًا للتقرير، أشار بويل إلى الطبيعة عالية الأداء للشركات المرتبطة بالعملات المشفرة، حيث كشف أن خطط البنك تتضمن تمثيل ما يصل إلى ثلث أو نصف أعماله بالكامل بواسطة عملاء العملات المشفرة.

ووفقًا لبويل، ينضم بنك ميديتشي إلى القائمة المختصرة لأقل من ١٠ بنوك صديقة للعملات المشفرة في جميع أنحاء العالم. ويتوقع البنك أن يتم إطلاقه بالكامل في الربع الأول من عام ٢٠٢٠، حيث يستهدف إجمالي الودائع والأصول الخاضعة للإدارة مليار دولار في غضون ثلاث سنوات، حسبما يشير التقرير. كما يخطط ككيان مالي دولي مسجل لدى مكتب بورتوريكو للمؤسسات المالية إلى زيادة عدد موظفيه من ستة موظفين حاليين إلى ١٠٠ موظف بحلول نهاية عام ٢٠٢١.

تحليل بيانات بلوكتشين

بالإضافة إلى ذلك، يقال إن بنك ميديتشي يعمل مع شركات خارجية غير محددة لتطوير أدوات لتحليل بيانات بلوكتشين من قبل بنك ميديتشي. ووفقًا لبويل، فإن هذه الأدوات ستساعد البنك على تحسين كفاءة السجلات من خلال التحول من الأدوات التقليدية مثل الشيكات الورقية.

تم إطلاق بنك ميديتشي من قبل الأمير لورينزو دي ميديتشي في مايو ٢٠١٩ مع التركيز على التجارة والاستثمار.