بنك إماراتي رائد ينفِّذ تقنية بلوكتشين لمنع تزوير الشيكات

أفادت تقارير أن بنك دبي الوطني (NBD)، وهو أحد أكبر المجموعات المصرفية في الشرق الأوسط من حيث حجم الأصول، قد أصبح أول بنك في المنطقة ينجح في تطبيق تقنية بلوكتشين بنجاح في نظام إصدار الشيكات لمنع الاحتيال، حسبما أفادت الصحيفة المحلية "أربيان بزنس" يوم السبت ٢١ أبريل.

ووفقًا لأربيان بزنس، يعمل النظام عن طريق طباعة رمز الاستجابة السريعة (QR) الفريد على كل شيك ووضع السجلات على بلوكتشين. وقد تم تصميم تقنية "تشك تشين Check Chain" (سلسلة الشيكات) لتوفير مستوى أعلى من موثوقية الشيكات الصادرة، وكذلك المعايير الأمنية في القطاع المصرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ووفقًا للبيان الرسمي لبنك دبي الوطني، قام البنك بتسجيل نحو مليون شيك على "تشك تشين" في الشهر الأول من النشر التجريبي. وبعد الاختبار الناجح، يبحث بنك دبي الوطني عن فرص تطبيق التقنية المصرفية المعتمدة على بلوكتشين عبر المؤسسات المالية الإماراتية الأخرى.

وأشار عبد الله قاسم، رئيس العمليات في مجموعة بنك دبي الوطني إلى أهمية نشر التكنولوجيا المبتكرة وأكّد أن بنك دبي الوطني هو أول بنك يقدِّم مثل هذه الخدمة في المنطقة.

"بنك الإمارات دبي الوطني ملتزم باستكشاف الاستخدامات التجارية لهذه التكنولوجيا المبتكرة. فبعد مرحلة تجريبية ناجحة، يسعدنا طرح تشك تشين (سلسلة الشيكات) لعملائنا على مستوى البلاد، لنصبح أول بنك في المنطقة يقدم هذه الخدمة".

وقد اتخذت دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب مدينة دبي الرائدة، موقفًا إيجابيًا للغاية تجاه تبني تقنية بلوكتشين. ففي الأسبوع الماضي، أطلق نائب رئيس الدولة ورئيس الوزراء في دولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم دبي "استراتيجية بلوكتشين الإمارات ٢٠٢١"، بهدف أن تصبح المدينة رائدة على مستوى العالم في نشر التكنولوجيا.

وفي الوقت نفسه، أصبحت تقنية بلوكتشين تحظى بشعبية متزايدة في القطاع المصرفي في جميع أنحاء العالم، حيث شهد يوم ١٢ أبريل إعلان براءة اختراع بنك أوف أمريكا على نظام التخزين القائم على بلوكتشين مع مصادقة البيانات الآلية، وفي الثلاثين من مارس، عقد بنك PKO البولندي شراكةً مع شركة بلوكتشين لتوفير نظام تخزين وتحقق قائم على تكنولوجيا السجلات الموزعة للوثائق المصرفية.

  • تابعونا على: