شبكة كبرى لأجهزة الصراف الآلي لبيتكوين تحصل على ١,٥ مليون دولار من إكسبرينغ وصندوق رأس مال استثماري

استثمر إكسبرينغ من ريبل وصندوق بلوكتشين فاينانس فند مبلغ ١,٥ مليون دولار في شركة كوينمي الناشئة لأجهزة الصراف الآلي للعملات المشفرة ومقرها سياتل.

كوينمي تجمع ١,٥ مليون دولار في التمويل

يوم ١٢ سبتمبر، أعلنت كوينمي، الشركة الرائدة عالميًا في أجهزة الصراف الآلي للعملات المشفرة، أنها حصلت على تمويل بقيمة ١,٥ مليون دولار من إكسبرينغ التابع لريبل وصندوق بلوكتشين فاينانس فند لزيادة تطوير شبكة أجهزة الصراف الآلي للعملات المشفرة في الأسواق الأمريكية والدولية.

وتعمل كوينمي، بالشراكة مع كوين ستار، على تشغيل أكبر شبكة صراف آلي لبيتكوين (BTC) في العالم، مع أكثر من ٢٦٠٠ كشك في جميع أنحاء الولايات المتحدة. حيث قال نيل بيرغكويست، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة كوينمي:

"لقد عززنا هذا التصويت بالثقة من صندوق ريبل وبلوكتشين فايناس فند في رؤيتنا وفرصة مثيرة لتوفير الوصول إلى العملات الرقمية لملايين الناس في جميع أنحاء العالم. وتقوم كوينمي ببناء البنية التحتية التي تدعم اقتصاد العملات الرقمية سريع النمو. يمكننا الآن جلب هذه البنية التحتية إلى جمهور عالمي."

ردد إيثان بيرد، نائب الرئيس الأول في ريبل، مشاعر مماثلة بقوله إن كوينمي يمهد الطريق لاعتماد التيار العام للعملات الرقمية. حيث أوضح قائلًا:

"كوينمي تجعل من السهل على الجميع الوصول إلى العملات المشفرة واستخدامها في المدفوعات والتحويلات النقدية. وفي إكسبرينغ، ندعم الشركات التي تعتمد على المهمة والتي لديها القدرة على تحويل الأموال. يتمتع فريق كوينمي بمزيج مثالي من الخبرة لمعالجة هذه المهمة، ونحن متحمسون للمشاركة معهم."

وفي الوقت الحالي، تقدم كوينمي بيتكوين فقط في أجهزة الصراف الآلي التابعة لها. ومع ذلك، يمكن للمرء التكهن بأن الاستثمار من ريبل قد يعني يومًا ما أن توكن XRP سينضم إلى شبكة أكشاك كوينمي.