شركة خدمات الجوال الكورية "إل جي يو+" تُطلق نظامًا للدفع الخارجي قائم على بلوكتشين

أطلقت شركة "إل جي يو بلس" الكورية الجنوبية، وهي شركة خدمات جوال مملوكة لرابع أكبر مجموعة عملاقة في البلاد "إل جي كوربوريشن"، خدمة الدفع متعددة المشغلين القائمة على بلوكتشين، وذلك حسبما أفادت به كوريا تايمز يوم ١٦ سبتمبر.

ففي الخميس الماضي، ١٣ سبتمبر، وقّعت إل جي يو بلس مذكرة تفاهم لتطوير الخدمة الجديدة إلى جانب ثلاثة شركاء عالميين: شركة فار إيستون للاتصالات في تايوان، وشركة سوفت بنك اليابانية، وشركة TBCASoft التي يقع مقرها في الولايات المتحدة. ومن خلال الخدمة الجديدة، سيتمكن مستخدمو أي واحدة من شركات الاتصالات من إتمام المعاملات على شبكات الدفع الخاصة بشركة أخرى.

ووفقًا لصحيفة كوريا تايمز، فإن أول تجربة لنظام الدفع متعدد المشغلين (CCPS) القائم على بلوكتشين لشركاء إل جي يو بلس من المقرر أن ينطلق في بداية عام ٢٠١٩.

وسيقوم النظام بنشر بلوكتشين لتمكين آلية التسوية الفورية في الخدمات متعدد المشغلين. ويعني هذا أنه يمكن للمستخدمين تجنب الرسوم على معاملات بطاقات الائتمان في الخارج، ويتم عزلهم عن آثار تقلبات أسعار صرف العملات الأجنبية حيث يتم محاسبتهم في النهاية من خلال شركة التشغيل الخاصة بهم بالعملة المحلية.

على سبيل المثال، ستسمح الخدمة لمشتركي إل جي يو بلس الكوريين بشراء سلع التجزئة عند استخدام هواتفهم الجوالة في تايوان واليابان، بينما سيتمتع مستخدمو فار إيستون من تايوان بنفس الميزة في كوريا واليابان.

وقد أوضح لينغ وو، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة TBCASoft، لصحيفة كوريا تايمز أن نظام الدفع متعدد المشغلين هو الأول في سلسلة مخططة من الحلول القائمة على بلوكتشين، مع ملاحظة أن الأنظمة المصممة لـ "الهوية والتوثيق" هي التالية.

وتعد كل من فار إيستون وسوفت بنك وTBCASoft من بين الأعضاء المؤسسين لمجموعة دراسة بلوكتشين للمشغلين (CBSG)، وهي مجموعة عالمية من شركات الاتصالات التي أطلقت في أواخر عام ٢٠١٧. وكما ورد في وقت سابق من هذا الصيف، كشفت مجموعة دراسة بلوكتشين للمشغلين مؤخرًا عن إنشاء مجموعة عمل جديدة تركز على خدمات التحويلات العالمية، بالإضافة إلى إضافة ست شركات عالمية كبرى أخرى إلى صفوفها.