"كيك" تسلم أموال مشروع "ديفند كريبتو" لرابطة بلوكتشين

استحوذت رابطة بلوكتشين، وهي مجموعة من المدافعين المشاركين في صناعة بلوكتشين، على صندوق "ديفند كريبتو" الذي أنشأته الشركة.

وقد وفقًا لمنشور مدونة رسمي يوم ٢٨ يونيو، تعتقد كيك - وهي الشركة التي تقف وراء كيك ماسنجر وعملة كين (KIN) المشفرة - أن رابطة بلوكتشين "ستكون في أفضل وضع لتخصيص الموارد بشكل موضوعي لأعلى المبادرات تأثيرًا" وقد اختارته الشركة لقيادة "ديفند كريبتو".

ويشدد الإعلان أيضًا على أنه سيخصص موارد للمبادرات القانونية ليس فقط لكيك، مع الإشارة إلى أنه:

"إذا أردنا الدفاع عن العملات المشفرة، فنحن بحاجة إلى القيام بذلك بشكل جماعي. لذلك، نعلن اليوم أنه سيتم استخدام صندوق "ديفند كريبتو" لدعم المشاريع الأخرى التي تخوض معاركها الخاصة والتقاضي الذي يؤثر على صناعة العملات المشفرة على نطاق أوسع."

كيك من جانبها قد أسست "ديفند كريبتو" في مايو، وخصصت ٥ ملايين دولار لمحاربة التهم التي رفعتها هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية فيما تعتقد كيك أنها قضية تشكّل سابقة في المجال.

 وورد أن كيك جمعت ١,٦ مليون دولار إضافية من خلال تبرعات "ديفند كريبتو"، والتي سيتم تخصيصها بشكل صارم لهذه المبادرات الأخرى غير كيك، بالإضافة إلى مساهمة بقيمة ٥٠٠٠٠٠ دولار من الشركة بعملتها "كين".

وحسبما أفاد كوينتيليغراف سابقا، زعمت كيك ادعاءات مضللة إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات حول نشاط بلوكتشين الخاص بها. حيث يقال إن كيك قد ذكرت أن نشاطها اليومي في بلوكتشين كان أعلى من نشاط إيثريوم وبيتكوين، بالإضافة إلى وجود أكثر من ٣٠٠٠٠٠ مستخدم يقومون بمعاملات باستخدام "كين". ووفقًا لكوين متريكس، لم يتم استخدام العديد من الحسابات التي تم إنشاؤها لكين مطلقًا، كما أن أعلى رقم في كل الأوقات للحسابات التي تحتوي على أكثر من ١٠٠٠٠ كين كان ٣٥٠٠٠.