تقريرٌ صادر عن مجموعة كيه بي المالية يجد أن ٢٪ فقط من الكوريين الجنوبيين يهتمون بالاستثمار في العملات المشفرة

أصدرت الشركة القابضة المالية الكورية الجنوبية "كيه بي فاينانشيال غروب إنك" تقريرًا بتاريخ ٦ أغسطس حول استثمارات العملات المشفرة في عام ٢٠١٨، حيث كشف أن غالبية المستجيبين المحليين ليس لديهم نية للاستثمار في العملات المشفرة.

ويقع المقر الرئيسي لشركة كيه بي فاينانشيال غروب إنك. في سيول بكوريا الجنوبية وهي تركِّز على مجموعة من الخدمات المصرفية والخدمات المالية ذات الصلة. وقد شمل الاستطلاع الذي أجرته الشركة ٦٠٠ أسرة لديها أصول مالية تزيد على ٥٠٠ مليون وون كوري (حوالي ٤٤٧٠٠٠ دولار) من أبريل إلى مايو، بالإضافة إلى ٤٠٠ مستجيب لديهم أصول مالية أكثر من ١ مليار وون كوري (حوالي ٨٩٤٠٠٠ دولار).

ووفقًا لآخر منشوراتها، فإن ٧٤,٨٪ من المستجيبين المحليين لم يكشفوا عن نية للاستثمار في عمليات العملات المشفرة، و٢٣٪ قالوا إن الاستثمارات تعتمد على الوضع، ونحو ٢٪ فقط يعتزمون الاستثمار في العملات المشفرة في المستقبل.

وفي الوقت نفسه، أظهر الوضع العالمي ديناميكيات أكثر إيجابية، حسبما كتب الموقع الإخباري المحلي "توكين بوست". ويشير تقرير مجموعة كيه بي المالية إلى أن ٢٩ في المئة من مالكي الأصول على مستوى العالم و٥٢ في المئة من حاملي الأصول الآسيويين - باستثناء أولئك الذين في اليابان - مهتمون بالاستثمارات في العملات المشفرة.