مركز التمويل الدولي في كازاخستان يدعم الابتكار في مجال العملات الرقمية، ويدعو اللوائح التنظيمية "بالغة الأهمية"

صرَّح رئيس المركز المالي الرئيسي لكازاخستان أنه في حين يجب تنظيم العملات الرقمية، سيتم دعم الابتكار في مجال بلوكتشين والعملات الرقمية المشفرة، حسبما أفادت وسائل الإعلام المحلية "كازينفورم" يوم ١٤ يونيو.

متحدثًا في "مؤتمر بلوكتشين أستانا"، قال رئيس مركز أستانا المالي الدولي (AIFC) "كايرات كالييف" على وجه التحديد أن المركز يولي اهتمامًا خاصًا ببلوكتشين والعملات الرقمية:

“يتم مناقشة مشكلة تنظيم العملات الرقمية بشكلٍ مكثف للغاية. ويتمتع مركز أستانا المالي الدولي بوضع قوي حول هذه المسألة - من المهم للغاية تنظيم تداول العملات الرقمية".

ووفقًا لكازينفورم، فإن هيئة التنظيم التابعة لمركز أستانا المالي الدولي تعتزم الموافقة على قواعد لوائح تنظيم العملات الرقمية هذا الصيف. كما يشير كالييف إلى أن المركز يعمل مع شركات دولية لتطوير اللوائح التنظيمية المناسبة، مضيفًا أيضًا أن المركز يقدم مساعدة مالية لدعم الابتكار في مجال التكنولوجيا المالية ويرتب دورات دراسية حول بلوكتشين والبرمجة.

ويعتبر مركز أستانا المالي الدولي منطقة اقتصادية حرة تم إنشاؤها بهدف جذب التجارة الدولية وزيادة دور كازاخستان في الأسواق العالمية. يشير الموقع الإلكتروني لمركز أستانا المالي الدولي إلى تطوير تكنولوجيا المعلومات على أنه "أحد أنشطة التوجهات الاستراتيجية الرئيسية" للمركز المالي.

وفي نهاية شهر مايو، دعا رئيس كازاخستان نور سلطان نزارباييف إلى التعاون الدولي لتنظيم العملات الرقمية. كما أظهر الجمهور الكازاخستاني أيضًا اهتمامًا متزايدًا بالعملات الرقمية. حيث أظهرت دراسة نشرها محرك البحث ياندكس في مارس أن مواطني كازاخستان كانوا يبحثون عن مصطلحات متعلقة بالعملات الرقمية بشكلٍ أكبر هذا العام مقارنةً بعام ٢٠١٧.