المدير التنفيذي لكاسبرسكي: العملات المشفرة رائعة، ولكن العالم ليس جاهزًا بعد

صرّح يوجين كاسبرسكي، الرئيس التنفيذي لعملاقة الأمن الإلكتروني، كاسبرسكي، في مقابلة أجريت معه مؤخرًا أن "العملات المشفرة هي فكرة عظيمة، لكن العالم ليس مستعدًا لها بعد"، وذلك حسبما جاء في موقع الأخبار المالية "أريبيان بزنس" يوم ١ مارس.

وقد أوضح كاسبرسكي أنه يعتقد أنه في المستقبل - "ربما خلال ١٠٠ عام" - سيكون العالم متحدًا في ظل حكومة واحدة، والتي سيكون لديها بالتبعية عملة رقمية واحدة. ووفقًا لرجل الأعمال، "يجب أن يكون العالم متحدًا إذا أردنا أن يكون لدينا عملات مشفرة. حيث في الوقت الحالي، سوف ترغب الحكومات في السيطرة عليها".

كما جادل أيضًا بأن العملات الرقمية في المستقبل ستشهد منافسة قليلة للاستخدام، حيث يتوقع هيمنة عملة واحدة:

"قد تكون بعض العملات الأخرى متاحة، ولكن على المستوى العالمي سيتم توحيد العملة."

كما أشار كاسبرسكي إلى أنه يعتقد أن العملات المستقبلية ستكون رقمية، معتبرًا أن "العملات الرقمية الحالية، مثل بيتكوين (BTC)، لا يمكنها أن تحل محل النظام المالي الحالي". غير أنه اختتم حديثه قائلًا:

"يمكن استخدام بعض الأفكار والتقنيات التي تستند إليها هذه العملات [المشفرة] في العملة المستقبلية مع القليل من التعديل، والاستفادة من تقنية بلوكتشين".

وكان كاسبرسكي قد أعرب في السابق عن وجهة نظر مماثلة حول العملات المشفرة في الماضي. فحسبما أفاد كوينتيليغراف في ديسمبر ٢٠١٥، قال إنه في حين أن "العملات المشفرة هي اختراع عظيم"، فهو مقتنع أيضًا أن "هذا العالم ليس جاهزًا لاستخدامها بعد".