الهيئة التنظيمية المالية اليابانية توقف مؤقتًا نشاط بورصتي عملات رقمية

أمرت وكالة الخدمات المالية اليابانية (FSA) بوقف نشاط اثنتين أخريين من بورصات العملات الرقمية وأرسلت إشعار تحسين الأعمال إلى واحدة أخرى، في أعقاب سلسلة من عمليات التفتيش بعد اختراق يناير بورصة العملات الرقمية اليابانية "كوين تشك" الذي سُرق خلاله حوالي ٥٣٤ مليون دولار في نيم، حسبما أفادت وكالة الأخبار المحلية "نيكي إيشن ريفيو" اليوم ٦ إبريل.

ونتيجة لعمليات التفتيش الميدانية التي أجرتها وكالة الخدمات المالية لبورصات العملات الرقمية غير المسجلة في اليابان والبالغة عددها ١٥، قامت الهيئة التنظيمية بالفعل بإيقاف عمل بورصتين، وأرسلت إشعارات تحسين الأعمال إلى سبعة بورصات أخرى، بما في ذلك "كوين تشك".

وتشير "نيكي إيشن ريفيو" إلى أن بورصة العملات الرقمية "لاست روتس Last Roots" قد تلقت آخر إشعار لتحسين الأعمال، بينما كانت آخر ما تلقى أوامر وكالة الخدمات المالية لتعليق العمليات هي بورصة العملات رقمية "إكسترنال لينك External Link"، واليت يتعين عليها إيقاف العمليات في السادس من إبريل لمدة شهرين، وبورصة "إف إس إتش أو FSHO"، التي يجب أن يبدأ توقفها في الثامن من إبريل. وكانت FSHO هي إحدى البورصتين اللتين سبق أن تلقيا أمرًا بوقف الأنشطة لمدة شهر واحد ابتداء من الثامن من مارس.

وفي الأسبوع الماضي، قررت اثنتان من بورصات العملات الرقمية اليابانية إغلاق أعمالهما بدلًا من العمل مع المنظمين بشأن الامتثال.

وأكدت موقع "كوينتيلغراف" اليوم أن شركة الوساطة عبر الإنترنت "مونيكس جروب" ستقوم بشراء "كوين تشك" مقابل ٣,٦ مليار ين (حوالي ٣٤ مليون دولار).