شركة تكنولوجيا المعلومات "فوجيتسو" تُنشئ بنية بلوكتشين تحتية تجريبية للتسوية لتسعة بنوك يابانية

أفاد موقع كوينتيليغراف الياباني يوم الإثنين ٢٩ أكتوبر أن شركة فوجيتسو اليابانية لمعدات وخدمات تكنولوجيا المعلومات سوف تبني منصة تسوية بين البنوك باستخدام تكنولوجيا بلوكتشين كجزء من مشروع مشترك مع تسعة بنوك محلية.

وبهدف "تأكيد قابلية استخدام تكنولوجيا بلوكتشين"، يتم تنظيم تجربة المنصة بواسطة شبكة المقاصة المالية للبنوك اليابانية، والمعروفة أيضًا باسم زينغين-نت Zengin-Net.

وكجزء من عملية التطوير، ستستخدم المنصة "عملة رقمية" غير مسماة لإجراء التسويات.

ووفقًا للبيان، فإن "فوجيتسو" ستستفيد أيضًا من منصة تحويل الأموال من ند لند التي طورتها في (السنة المالية) ٢٠١٧ مع ثلاثة بنوك كبرى لتوليد التحويلات المالية إلى البنوك الأخرى التي ستؤدي إلى تسوية تحويل الأموال بين البنوك "، مضيفًا:

"من خلال المشاركة في هذا المشروع، تهدف شركة فوجيتسو إلى تأسيس منصة جديدة تستخدم أحدث التقنيات للمساعدة في تحقيق مجتمع غير نقدي".

وقد شاركت الشركة في تطوير بلوكتشين للتطبيقات العملية لبعض الوقت، حيث أصدرت في العام الماضي أداة لتسهيل المعاملات الأسرع من أجل هايبرليدجر فابريك، وهو حل بلوكتشين من مؤسسة لينكس. وفي شهر يونيو، أطلقت شركة فوجيتسو أيضًا نظامًا لتخزين البيانات يعتمد على نظام بلوكتشين من أجل تطبيق نظام التوكنات على الاستراتيجيات التقليدية للترويج في مجال التجزئة مثل القسائم ونقاط الولاء.

كما تستمر اليابان في رؤية العديد من مبادرات بلوكتشين للبنوك التي تظهر من كياناتها الرئيسية، مع قيام مجموعة إس بي آي SBI في وقتٍ سابق من هذا الشهر بنشر نظام تسوية يستخدم ريبل (XRP) كوسيط نقل خاص بها.