أيوتا تصلح المشكلة بعد تجميد معاملات الشبكة الرئيسية لمدة ٢٤ ساعة

لم يستطع مستخدمو أيوتا، وهي العملة المشفرة التي تحتل المرتبة ٢٤ من حيث القيمة السوقية، تأكيد المعاملات لمدة ٢٤ ساعة بسبب حادث رئيسي وقع يوم ٢٩ ديسمبر.

ووفقًا لبيان رسمي حول المشكلة، تعرضت شبكة أيوتا لحادث رئيسي بدأ في الساعة ٢:٥٠ صباحًا بالتوقيت العالمي المنسق يوم ٢٩ ديسمبر، وتم حلها تمامًا بحلول الساعة ٢:٥٠ صباحًا بالتوقيت العالمي المنسق يوم ٣٠ ديسمبر.

الحادث نتج عن مجموعة غير عادية من المعاملات التي ربما تكون قد أجريت على أنها هجوم

كما هو موضح في منشور المدونة بتاريخ ٣٠ ديسمبر من قِبل مؤسسة أيوتا، كانت المشكلة ناجمة عن مشكلات في تطبيق أيوتا المرجعي (IRI) - وهو برنامج جافا مفتوح المصدر يحدد بروتوكول أيوتا الذي يعمل على العقد في شبكات أيوتا العامة، حيث يمكن للعملاء إرسال توكنات أيوتا لبعضهم البعض. وعلى وجه التحديد، كان السبب في الحادث هو وجود خلل في هيكلة المعاملات التي قد تكون بنيت على أنها هجوم، حسبما اقترحت الشركة.

ويكمن السبب الرئيسي في حقيقة أن تطبيق أيوتا المرجعي لم يكن قادرًا على التعامل مع حالة الخلل حيث تتم مشاركة المعاملات بين حزم منفصلة متعددة، حسبما يقرأ المنشور. وأوضحت مؤسسة أيوتا أنه بمجرد أن يضع تطبيق أيوتا المرجعي علامة على المعاملة بأنها "تم حسابها بالفعل" في حزمة واحدة، يتم تجاهلها في الحزمة التالية، مما أدى إلى حالة دفتر سجلات الفاسدة التي لم تتمكن العقدة من استردادها. وبالإضافة إلى ذلك، تسببت المشكلة في توقف منسق شبكة أيوتا المخصص عن إصدار المزيد من المعالم.

ولم تلاحظ مؤسسة أيوتا أي حوادث معروفة لها نفس السبب الجذري حتى الآن، حسبما يشير منشور المدونة.

كما أكدت الشركة أن الحادث لم يكن بسبب تغييرات البرنامج أو أي مكونات أخرى للشبكة ولكن حدث بسبب "عدم وجود منطق معالجة المعاملات لمجموعة غير عادية من المعاملات."

إصدار تطبيق أيوتا مرجعي جديد لإصلاح الحادث

من أجل حل المشكلة، أصدرت مؤسسة أيوتا إصدارًا جديدًا من تطبيق أيوتا المرجعي، وهو الإصدار ١.٨.٣، الساعة ٠١:٥٨ بالتوقيت العالمي المنسق يوم ٣٠ ديسمبر. وقد سمح إصدار تطبيق أيوتا المرجعي الجديد للمنسق باستئناف الخدمة، مما أدى فيما بعد إلى معدل تأكيد صحي و معدل إصدار معلمًا مستقرًا. ونظرًا لاستئناف تشغيل الشبكة الرئيسية لأيوتا تمامًا في الساعة ٠٢:٥٥ بالتوقيت العالمي، استأنفت بورصة هوبي في وقت لاحق عمليات الإيداع والسحب لأيوتا بعد إعلان تعليق مؤقت يوم ٢٩ ديسمبر.

وبعد الحادث، شهد توكن أيوتا عمليات بيع ملحوظة وتراجع أكثر من ٤٪ على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية ليتم تداوله عند ٠,١٥٩ دولار اعتبارًا من وقت كتابة المقالة، وفقًا لكوين ٣٦٠. ومع ذلك، لا تزال العملة البديلة مرتفعة قليلًا عن أدنى مستوى خلال الأسبوع عند ٠,١٥٨ دولار.

IOTA seven-day price chart. Source: Coin360

 مخطط أيوتا على مدى سبعة أيام. المصدر: كوين٣٦٠