ولاية تيلانغانا الهندية توقِّع مذكرات تفاهم مع شركات بلوكتشين لتبسيط الخدمات الحكومية

أعلنت ولاية تيلانغانا الهندية أنها ستوقع عدة مذكرات تفاهم (MoU) مع شركات بلوكتشين لتطبيق التكنولجيا في نهاية المطاف في تطبيقات الولاية، حسبما أفادت وكالة الأنباء الهندية المحلية بيزنس ستاندرد يوم ٢٦ يوليو.

حيث كشف وزير تكنولوجيا المعلومات في تيلانغانا "جايش رانجان" أن الولاية تخطط للدخول في مذكرات تفاهم مع عدد من الشركات التي تركز على بلوكتشين من أجل تنفيذ التكنولوجيا في "ستة أو سبعة تطبيقات حكومية".

ووفقًا لمسؤولٍ حكومي، يهدف التدبير إلى جلب المزيد من الشفافية والكفاءة إلى الخدمات العامة التي تقدمها الولاية. ومع ذلك، لم يحدد رانجان ما هي مناطق الخدمات التي ستتأثر بعمليات نشر بلوكتشين القادمة.

وفي حديثه في مؤتمرٍ صحفي رسمي للإصدار الأول من مؤتمر بلوكتشين الدولي يوم ٢٦ يوليو، زعم رانجان أن الولاية من المقرر أن توقع على الاتفاقيات خلال الحدث.

وسيعقد مؤتمر بلوكتشين الدولي في حيدر أباد عاصمة تيلانغانا في الفترة من ٣ أغسطس وحتى ٤ أغسطس. ومن المقرر أن يتم عقد يوم الانتهاء للفعالية في غوا يوم ٥ أغسطس. ومن المتوقع أن يحضر الحدث القادم أكثر من ٣٠٠٠ مشارك، وسيضم أكثر من ٨٠ من المتحدثين بما في ذلك المسؤولين في الحكومات الإقليمية والمستثمر الأمريكي الملياردير تيم درابر.

وكان درابر قد عاد إلى السوق الهندية في فبراير ٢٠١٧، بعد أن تركه في عام ٢٠١٦ بسبب عدم وجود "سيادة القانون" المزعوم، مما دفع درابر فيشر جورفيتسون لبيع حافظة أعماله الهندية بأكملها. وعلى الرغم من إعجابه بمبادرات رئيس الوزراء نارندرا مودي لمكافحة الفساد في البلاد، فقد انتقد المستثمر التكنولوجي موقف الهند السلبي من المعاملات المشفرة في السابق في عدة مناسبات.