متسللون يسحبون ٧٠٠٠ بيتكوين في اختراق أمني لبورصة العملات المشفرة "باينانس"

 

تعرضت باينانس، وهي واحدة من أكبر بورصات العملات المشفرة من حيث حجم التداول اليومي، إلى اختراق أمني كبير يوم ٧ مايو، وذلك وفقًا لبيان تمت مشاركته مع كوينتيليغراف يوم ٧ مايو.

ووفقًأ لباينانس، استخدم المتسللين مجموعة متنوعة من التكتيكات بما في ذلك الخداع والفيروسات للحصول على عدد كبير من أكواد ٢FA ومفاتيح واجهات برمجة تطبيقات بالإضافة إلى معلومات أخرى.

ووفقًا للبورصة، كانت هناك معاملة واحدة متأثرة، حيث تمكن المتسللين من سحب ٧٠٠٠ بيتكوين (BTC) بقيمة ٤٠٧٠٥٠٠٠ دولار في وقت كتابة المقالة.

وفي خطاب على موقع باينانس على الإنترنت، صرح الرئيس التنفيذي تشانغ بينغ تشاو بأنه تم سحب عملات بيتكوين من محافظها الساخنة، والتي تحتوي فقط على ٢٪ من إجمالي مقتنيات بيتكوين للبورصة. ويوضح تشاو أن محافظ باينانس الأخرى لم تتأثر.

وستقوم باينانس بتعليق جميع عمليات الإيداع والسحب أثناء قيامها بإجراء مراجعة أمنية على أنظمتها، والتي يقدر تشاو أن تستغرق ما يصل إلى أسبوع واحد. وسيظل التداول نشطًا وسيتمكن المتداولون من تعديل صفقاتهم. حيث يقول تشاو:

"يرجى أيضًا فهم أن المتسللين قد يكون لا يزال بإمكانهم التحكم في حسابات بعض المستخدمين معينة وقد يستخدمونها للتأثير على الأسعار في هذه الأثناء. زسنراقب الموقف عن كثب. لكننا نعتقد أنه مع تعطيل عمليات السحب، لا يوجد حافز كبير للمتسللين للتأثير على الأسواق".

وستستخدم باينانس صندوق تأمين أصول المستخدمين (SAFU) لتغطية الحادث. وكانت البورصة قد أنشأت الصندوق في يوليو ٢٠١٨ كنوع من أنواع التأمين في حالات الطوارئ. وتخصص باينانس ١٠٪ من إجمالي رسوم التداول لتمويل الصندوق.