رئيس الشؤون المالية بأيداهو حاثًا الجمهور: لا تغركم عناوين الأخبار، ابحثوا وراء الضجة الإعلامية لاكتشاف مخاطر العملات الرقمية"

أصدر المشرّعون في أيداهو تحذيرًا للجمهور "انظروا فيما أعمق من العناوين الرئيسية" حتى يتمكنوا من "فهم المخاطر" الناجمة عن الاستثمار في العملات الرقمية.

ونقلت إدارة الشؤون المالية بالولاية عن المدير "غافن لي" فى بيانٍ صحفى رسمي يوم الخميس، قوله إنه يتعين على المستثمرين تجنب " الضجة الإعلامية" عندما تتضمن المنتجات او الخدمات اى نوع من العملات الرقمية.

حيث حذر قائلًا:

"يجب على المستثمرين تجاوز العناوين والضجة الإعلامية لفهم المخاطر المرتبطة بالاستثمارات في العملات الرقمية، وكذلك العقود الآجلة للعملات الرقمية والمنتجات المالية الأخرى حيث ترتبط هذه العملات الافتراضية بطريقة ما بالاستثمار الضمني"

وبإصدارها بيان التحذير، تنضم أيداهو إلى الخليط التنظيمي المتنامي في جميع أنحاء الولايات المتحدة، مع تبني الولايات المختلفة مواقفٍ مختلفة تجاه العملة الافتراضية. كما دخلت ألاسكا هذه المعركة هذا الأسبوع، حيث طلب مدير إدارة البنوك والأوراق المالية "كيفن أنسيلم" من السكان توخى الحذر، قائلًا:

"إننا نرى عددًا من الأشخاص الذين تواصل معهم بائعو العملات الافتراضية أو باعة يريدون من الأشخاص المشاركة في طرحٍ أولي لعملات بما فيها العملات الافتراضية".

عام بيتكوين؟

وعلى الصعيد الوطني، ينتظر المتداولون بفارغ الصبر ما يمكن أن يكون طفرة للأدوات المالية المتعلقة بالبيتكوين في عام ٢٠١٨. حيث تشير الشائعات إلى إمكانية حصول صندوق تداول بيتكوين على الموافقة التي طال انتظارها هذا العام، وذلك بعد مؤشر الاتجاه القوي الذي تبع انطلاق تداول عقود بيتكوين الآجلة الشهر الماضي.