تحالف بلوكتشين العالمي للاتصالات يكشف النقاب عن مجموعة عمل للتحويلات المالية

أعلن تحالف عالمي من شركات الاتصالات السلكية واللاسلكية أن ست شركات دولية كبرى أخرى تنضم إلى صفوفها، حسبما أفاد كوينتيليغراف اليابان يوم ٦ يوليو.

كما كشف التحالف، الذي أطلق عليه اسم "مجموعة دراسة بلوكتشين لمشغلي الاتصالات" (CBSG)، عن إنشاء مجموعة عمل جديدة تعمل على التركيز على خدمات التحويلات المالية العالمية.

وقد تم إطلاق التحالف في سبتمبر ٢٠١٧، ويتألف أعضاؤه المؤسسين من مجموعة الاتصالات اليابانية "سوفتبنك" وشركة الاتصالات السلكية واللاسلكية التي تتخذ من تايوان مقرًا لها "فار إيستون" وشركتين مقرهما الولايات المتحدة، وهما شركة TBCASoft وشركة الاتصالات "سبرين" التي تركِّز على الاتصالات.

ومنذ ذلك الحين انضم إلى هذه المجموعة ثلاثة أعضاء جدد هم: شركة "إل جي يو بلس" الكورية الجنوبية، ومؤسسة إتصالات تيليكوميونيكيشن كوربوريشن" ومقرها كوريا الجنوبية وشركة "كيه تي كوربوريشن" الكورية الجنوبية المملوكة للدولة.

وفي آسيا، كانت أحدث شركات الاتصالات الرائدة التي انضمت إلى التحالف هي مجموعة شركات "أكسياتا" التي تتخذ من ماليزيا مقرًا لها وشركة الاتصالات الرائدة في الفلبين "PLDT" وشركة "تيلين" التي تتخذ من أندونيسيا مقرًا لها وكذلك أكبر مشغل شبكة خلوية في فيتنام "فييتيل".

كما انضمت شركة زين، التي تقدم خدمات الخليوي والبيانات إلى ما يقرب من ٤٧ مليون مستهلك في الشرق الأوسط وإفريقيا، وشركة تركسل لخدمات الجوال الرائدة في تركيا.

وقد قدّم المدير التنفيذي لشركة فييتل إنترناشيونال بيزنس، دوان داي فونغ، بعض الرؤى حول طموحات نظام بلوكتشين الإيكولوجي العالمي للبنوك متعدد مشغلي خدمات الهاتف الخاص بالتحالف، قائلًا إن الخدمات الجديدة ستشمل "[الهاتف الخلوي]، ومحفظة التجوال، والمقاصة المضمونة والتسوية والمصادقة الشخصية [و] تطبيقات إنترنت الأشياء".

كذلك فإن إمكانات بلوكتشين، التي جادل ممثل أكسياتا بأنها "من حيث التصميم [...] مناسبة تمامًا" لتبسيط الاتصالات العالمية "عبر الأطراف الموثوقة والمتصلة والموزعة"، يتم الاعتراف بها من خلال زيادة أعداد اللاعبين الرئيسيين في الصناعة.