فرانك مولر تُطلق ساعة فاخرة تعمل كمحفظة بيتكوين باردة

دخلت شركة الساعات السويسرية الراقية فرانك مولر في شراكة مع شركة "ريجال أسيتس" المستثمرة للأصول البديلة لإصدار ساعة تخزين بيتكوين (BTC) "إنكريبتو"، وذبك وفقًا لتقرير صادر عن كوينتيليغراف البرازيل يوم ٢٣ مايو.

وبالإضافة إلى كونها ساعة عصرية راقية، حيث يتراوح سعرها بين ٩٨٠٠ دولار و٥٠٦٠٠ دولار، فإن الساعة تعمل أيضًا كمحفظة باردة لعملات بيتكوين. وتفيد التقارير أن الساعة منقوشة بعنوان عام على قرصها وتأتي مقترنة بمفتاح خاص على محرك أقراص USB. ووفقًا للشركة، فإن "محفظة التخزين البارد العميقة" لا يمكن اختراقها وتستخدم "أرقام عشوائية مولدة غير تعيينية يتم إنشاؤها بدون اتصال بالإنترنت".

وفي بيان صحفي من ريجال أسيتس، علق المدير الإقليمي لشركة فرانك مولر، إيرول باليان، على العملة المشفرة الرائدة، قائلًا إن "بيتكوين هي ذهب الألفية". وأضاف قائلًا:

"إن بيتكوين [...] هي الزواج المثالي بين الابتكار والاختيار الشخصي."

ويمكن شراء ساعة "إنكريبتو" باستخدام بيتكوين أو عبر طرق الدفع التقليدية. وبحسب ما ورد تدرس الشركة إنتاج ساعات مماثلة وظيفيًا تدعم أعلى خمس عملات مشفرة، مثل إيثريوم (ETH) وريبل (XRP).