الاتحاد الأوروبي يفتتح مرصد ومنتدى بلوكتشين

أعلنت المفوضية الأوربية في بيانٍ صحفي اليوم الأول من فبراير إطلاق مرصد ومنتدى بلوكتشين الأوروبي في خطوة كبرى تهدف إلى "توحيد" الاقتصاد حول بلوكتشين.

وفي الخطوة الأكثر مباشرة حتى الآن للاتحاد الأوروبي للاستفادة من الوعد من التكنولوجيا، سوف يجمع المشروع مختلف القطاعات - بما في ذلك المنظمين والسياسيين - لتطوير حالات استخدام جديدة.

ونقلت الصحيفة عن المفوض الأوروبي للاقتصاد والمجتمع الرقمي "ماريا إيفانوفا جابرييل" قولها إن المشروع سيصبح "أحد أهم مستودعات العالم لتجارب وخبرات بلوكتشين".

وأضافت "إن المشروع سيبنى منتدى مفتوحًا للتكنولوجيين والمبتكرين والمواطنين وأصحاب المصلحة في الصناعة والسلطات العامة والمنظمين والمشرفين فيما يتعلق بتقنية بلوكتشين، لمناقشة وتطوير أفكار واتجاهات جديدة".

وقد سعت المجموعة المكونة من ٢٨عضوًا بنشاط إلى فهم كيف يمكن أن تشرك نفسها في تقنية بلوكتشين وتروجها للمواطنين لعدة سنوات. وقد ادعت الأبحاث التي نشرها البرلمان الأوروبي في عام ٢٠١٧ أن بلوكتشين "ستغير حياة" سكان الاتحاد الأوروبي، مع تركيز الجهود مع ذلك على مجالات مثل البيانات والهوية بدلًا من الإصلاحات الاقتصادية.

وفي الوقت نفسه، فإن التعامل الرسمي مع العملات الرقمية نفسها في الاتحاد الأوروبي لا يزال أكثر حذرًا - حيث تمت الموافقة على الخطط لإنهاء المعاملات المجهولة على المحافظ الرقمية والبورصات في ديسمبر من العام الماضي.

  • تابعونا على: