حاملو إيوس يصوتون لخفض التضخم السنوي من ٥٪ إلى ١٪

 

صوّت حاملو إيوس لخفض معدل التضخم السنوي من ٥ ٪ إلى ١ ٪ اعتبارًا من ١ يونيو، وذلك وفقًا لبيانات على منصة التصويت التي تحتفظ بها هيئة منتجي كتل إيوس (BP).

ووفقًا لوصف الاستطلاع، فمن بين إجمالي ٥٪ الحالي من معدل التضخم السنوي لإيوس، يتم تجميع ٤٪ في حساب توفير إيوس يو، بينما يتم توزيع ١٪ بين منتجي الكتل مقابل صيانة الشبكة. ويُقال إن حوالي ٣,٦ ملايين إيوس يتم إنشاؤها وإرسالها إلى هذا الحساب على السلسلة كل شهر، ويزداد هذا العدد بسبب آليات التضخم المركبة.

وكان الغرض الأصلي من تجميع الأموال على الحساب المذكور أعلاه هو تصويت المجتمع على كيفية إنفاقه أو حتى حرقه. ومع ذلك، يدعي الاقتراح:

"ومع ذلك، فقد مرت ٨ أشهر ولا يوجد حتى الآن استخدام محدد لهذه الكمية الكبيرة من توكنات إيوس التي لا تزال تتدفق إلى حساب توفير إيوس يو. وهذه الكمية الكبيرة من التوكنات المتراكمة أصبحت الآن مفرطة، وإذا واصلنا السماح لها بالاستمرار في النمو، فسوف تصبح في نهاية المطاف وسيلة للهجوم على الشبكة."

ويشير مؤلف وصف الاقتراح إلى أنه "آن الأوان لإيقاف الضغط وخفض مستوى التضخم إلى أسفل". وأخيرًا، يشير النص أيضًا إلى أن تنفيذ معدل التضخم الجديد لن يكون له أي تأثير على أرباح منتجو الكتل:

"سيظل معدل التضخم البالغ ١٪ الذي يذهب إلى منتجي الكتل (٠,٢٥٪ + ٠,٧٥٪) دون تغيير".

وفي وقت كتابة المقالة، تم دعم ١٠٠٪ من حساب ٧٧٨ الذي راهن بنحو ٢٧,٣ مليون إيوس ل