بورصة العملات المشفرة "أوكي إكس" تعلن عن دعمها للانقسام الكلي لإيثريوم كلاسيك

أعلنت بورصة العملات المشفرة "أوكي إكس" عن دعمها للانقسام الكلي لإيثريوم كلاسيك القادم "أتلانتيس".

ففي منشور على المدونة تم نشره يوم ١٠ سبتمبر، أعلنت أوكي إكس أن البورصة ستدعم الانقسام الكلي لإيثريوم كلاسيك، والذي من المقدر أن يتم في الفترة ما بين ١٢ سبتمبر و١٣ سبتمبر ٢٠١٩ عند الكتلة ٨٧٧٧٠٠٠.

وقد حذرت أوكي إكس في الإعلان من أنه خلال الفترة المخططة، يجب على المستخدمين إيداع عملات إيثريوم كلاسيك الخاصة بهم إلى أوكي إكس مقدمًا لأن البورصة ستتعامل مع المشكلات الفنية ذات الصلة. ولن تتأثر حسابات إيثريوم كلاسيك للمستخدمين.

كما أشارت أوكي إكس إلى أنها ستستأنف الخدمات بمجرد استقرار شبكة إيثريوم كلاسيك الرئيسية.

الهدف هو تحسين الفعالية

كما هو موضح سابقًا من قِبل كوينتيليغراف، من المخطط أن يكون أتلانتيس تحديثًا متسقًا دون استعجال ويضمن توافق إيثريوم كلاسيك مع إيثريوم (ETH)، مما يؤدي إلى تعاون أسهل مع شبكات بلوكتشين الأخرى. ومن المتوقع أيضًا أن يعمل الانقسام الكلي على تحسين وظائف إيثريوم كلاسيك واستقرارها.

حيث يزعم إن أتلانتيس سيوفر إمكانات أوسع للتشغيل البيني بين سلاسل بلوكتشين وبروتوكولات التوسع خارج السلسلة. وقد صرحت إيثريوم كلاسيك لابز، التي ساهمت بنشاط في مشروع أتلانتيس، لكوينتيليغراف في يونيو بأن:

"المجتمع قد عقد عددًا من الاجتماعات لمناقشة التوقيت والنطاق والمشاركة، وقد قررنا اتجاه وتوقيت إصدار أتلانتيس. لذلك، تم اتخاذ القرار والمجتمعات وأصحاب المصلحة جميعًا يمضون قدمًا".

ووفقًا لاقتراح انقسام أتلانتيس الكلي على غيتهاب، "يعد إنشاء والحفاظ على سلوك قابل للتشغيل بين عملاء إيثريوم ضروريًا للمطورين واعتماد المستخدم النهائي، مما يحقق فوائد لجميع السلاسل المشاركة (مثل إيثريوم وإيثريوم كلاسيك وروبستين وموردن وغورلي وكوتي) ".