تقرير: سوق العملات المشفرة الهبوطي على وشك الانتهاء مع بدء مرحلة التراكم

بدأ سوق العملات المشفرة في الانخفاض مرحلته النهائية، وهي مرحلة التراكم، وفقًا لتقرير صادر عن صندوق الأصول الرقمية آدامانت كابيتال نشر يوم ١٨ أبريل.

ووفقًا للتقرير، من المتوقع أن تجلب مرحلة التراكم عملة بيتكوين (BTC) في الممر ما بين ٣٠٠٠ دولار و٦٥٠٠ دولار حتى تحقق السوق الصاعدة الجديدة بعض المكاسب. ويشير الباحثون إلى أن حيتان بيتكوين تُراكم حاليًا العملة المشفرة الرائدة عاكسين بذلك السوق الهابط من ٢٠١٤ إلى ٢٠١٥.

وبحسب ما ورد أظهر التحليل أن معظم المتداولين الأفراد قد تركوا السوق الحالية، في حين أصبح المتداولون دون خطة محددة والمستثمرون على المدى الطويل هم المسيطرون. ويُقال أن ذلك يناسب تحليل أدنى مستويات تقلبات BTC، حيث انخفض مستوى التقلبات الأخيرة لعملة بيتكوين على مدى ٦٠ يومًا إلى ما دون ٥٪ - وهو مستوى لم نشهده منذ أواخر عام ٢٠١٦. ويوضح التقرير أيضًا:

"خلال مرحلة التراكم، سوف يتم التداول في السوق داخل نطاق: الأيدي الضعيفة، التي تحاول الخروج من السوق، تجني الأرباح خلال موجات الصعود وبالتالي تخلق المقاومة، والأيدي القوية، التي تتطلع إلى التراكم تشتري أسفل النطاق مما يخلق في نهاية المطاف أساسًا في المجال".

كما يقول التقرير إن جيل الألفية هو أيضًا أحد المحركات الرئيسية لنمو سوق العملات المشفرة، حيث إن ٩٢٪ من هذا الجيل لا يثق في البنوك، كما أن غالبية مشتري بيتكوين هم من جيل الألفية. ويتوقع الباحثون أن عملة بيتكوين ستشهد تبنيًا جماعيًا في السنوات الخمس المقبلة، فضلًا عن الاعتراف بها على نطاق واسع كأداة تحوط وأصل احتياطي.