العملات المشفرة ليست فقاعة بل أنها حل لـ

قد زعم نافال رافيكانت, الشريك المؤسس في شركة أنجيلست أن البيتكوين و العملات المشفرة الأخرى لديها القدرة على حل المشاكل المالية التي يواجهها الأفراد في كافة أنحاء العالم.

و أضاف أن عامة الناس يبحثون عن بدائل تتيح لهم إمكانية تخزين أموالهم وإستثمارها.

قد تحدث في خطاب له في قمة توكن الثانية و التي أقيمت في سان فرانسيسكو, كاليفورنيا في الـخامس من ديسمبر الحالي, عن أداء التداول الإستثنائي للبيتكوين و العملات الإفتراضية الأخرى و السبب وراء ذلك.  وإنه يزعم أن السبب وراء الإرتفاع الهائل في سعر البيتكوين هو الحاجة الشديدة عند الناس لإيجاد بديل مرضي لإستثمار أموالهم فيه.

و قد زعم أن خوف مراقبين سوق العملة من كون البيتكوين فقاعة, لا مبرر له. و مع أنه لا يستبعد ذلك بشكل كامل إلا أنه يعتقد أن العملات الورقية تعد أيضا فقاعة و لكنها لا تفرقع.

الأموال هي فقاعة لا تفرقع. إنها هلوسة متفق عليها

نقاط بارزة أخرى في خطاب رافيكانت

قد قال رافيكانت أيضا للمشاركين في القمة أنه تم الترويج بصورة مبالغ فيها لبعض الأشياء في صناعة العملة الرقمية. و قد أعطى مثال على ذلك, الإهتمام الكبير من العاملين بهذه الصناعة بمبدأ اللامركزية، كما زعم وجود الكثير من العملات الرمزية,بدون أن يذكر أيا منها و التى يتم تداولها بأسعار عالية جدا برغم أنها لا تستحق ذلك.

يوجد الكثير من العملات الرمزية التى يتم تداولها بأسعار عالية جدا ولكنها بلا قيمة و هذا دليل على أننا نعيش فى وضع سطحي. أعتقد أن السوق في الوقت الحالي لا يستطيع أن يميز الجودة

قد أعطى المؤسس الشريك في أنجيلست فى خطابه أمثلة لبعض العملات الرقمية التي تحوذ على إعجابه و الأسباب وراء ذلك. من بين تلك الأمثلة, البيتكوين لقيمتها التخزينية, زي كاش لسهولة تداولها, بيز كوين لكونها عملة قياس ثابتة و تيزيس لقدرتها على الدخول إلى منصة العقود الذكية التابعة لتيزوس.


تابعنا على التليغرام