شركة تعدين العملات المشفرة "أرغو بلوكتشين" تُدرج في بورصة لندن، وتجمع ٣٢ مليون دولار

أفادت صحيفة "ذا تيليغراف" يوم ٣ أغسطس أنّ شركة التعدين "أرغو بلوكتشين بي إل سي" قد أصبحت أول شركة عملات مشفرة تنضم إلى بورصة لندن (LSE)، حيث جمّعت حوالي ٣٢ مليون دولار بقيمة إجمالية قدرها ٦١ مليون دولار.

وتوفر "أرغو" التي يوجد مقرها في لندن للعملاء القدرة على تعدين أربع عملات مشفرة - بيتكوين غولد (BTG) وإيثريوم (ETH) وإيثريوم كلاسيك (ETC) وزي كاش - من خلال أجهزة الكمبيوتر أو الأجهزة المحمولة الخاصة بهم مقابل رسوم اشتراك شهرية. وتوفر هذه الخدمة إمكانية الوصول الفوري إلى منصات التعدين الخاصة بالشركة وتمكّن من الإيداع المباشر لجميع العملات التي تم تعدينها إلى المحافظ الرقمية للمستخدمين.

ووفقًا لوثيقة القبول المبدئية من بورصة لندن، فقد تم تخصيص ما مجموعه ١٥٦٢٥٠٠٠٠ سهم عادي تمثل ٥٣,٢٪ من رأس المال المصدر للشركة عند القبول بسعر ١٦ بنسًا للسهم، مما يجعل تقييم أرغو يصل إلى قيمة سوقية قدرها ٤٧ مليون جنيه إسترليني (حوالي ٦١ مليون دولار).

كما يشير التقرير إلى أن الشركة قد جمعت ٢٥ مليون جنيه إسترليني (حوالي ٣٢ مليون دولار)، مع مساهمين مسجلين بما في ذلك ميتون كابيتال وهيندرسون غلوبال أدفيزرس وجوبيتر أسيا مانجمنت حسبما أفادت صحيفة ذا تيليغراف.

حيث صرّح جوناثان بيكسبي، أحد مؤسسي "أرغو"، لصحيفة "            ا تلغراف"، إن نظام "أرغو" للاشتراك في التعدين قد تم تطويره "ليأخذ الألم والحزن من المشاركة في أكبر إنجاز تكنولوجي جديد منذ إطلاق الإنترنت".

وقد تأسست شركة أرغو في أواخر عام ٢٠١٧، وتهدف إلى بناء شركة دولية لإدارة مراكز البيانات للمساعدة في التعدين كخدمة (MaaS)، والتي ستكون متاحة لأي شخص في العالم، وفقًا لما ورد في وثيقة بورصة لندن الخاصة بالشركة.

وقد بيعت المنصة التي تم إطلاقها في البداية في ١١ يونيو ٢٠١٨، وجميع باقات الاشتراك، وفقًا لموقع أرغو الإلكتروني. ويشير تسجيل دخول أرغو الأولي إلى أن الشركة سوف تكون قادرة على إضافة وإزالة العملات المشفرة من عروضها في المستقبل.