أسواق العملات المشفرة تشهد القليل من الحركة، مع استمرار تداول بيتكوين أقل بقليل من ٦٥٠٠ دولار

السبت، ٢٠ أكتوبر: تشهد أسواق العملات المشفرة زخمًا قليلًا، مع جميع العملات المشفرة تقريبًا تشهد نموًا طفيفًا وخسائر بين نطاق ١-٢ في المئة، حسبما تُظهر بيانات كوين٣٦٠.

coin360

 تصوُّر السوق من كوين٣٦٠

استقرت تيثر (USDT) في الغالب لتعود إلى نمط تداولها المميز. فبعد خسارة ربطها بالدولار الأمريكي لفترة وجيزة في الأسبوع الماضي، استعادت العملة نطاق تداولها التاريخي بالقرب من نسبة ١ إلى ١ للدولار. واليوم، شهدت العملة المستقرة الشهيرة انخفاضًا بنسبة ١٪ تقريبًا ليتم تداولها عند ٠,٩٧٩ دولارًا.

ويتم تداول بيتكوين (BTC) عند ٦٤٧٣ دولارًا في وقت النشر، حيث لا يوجد تغير يذكر في السعر خلال اليوم وفقًا لكوين ماركت كاب. فبعد صعودها قصير الأمد إلى ٦٩٦٥ دولارًا يوم ١٧ أكتوبر، وبالترافق مع تعثر أسعار تيثر، تم تصحيح بيتكوين مرة أخرى إلى نطاق تداول أعلى بقليل مما كانت عليه عند بداية الرسم البياني الأسبوعي.

وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، حققت بيتكوين معدل تقلب منخفض خلال ١٧ شهر، مسجلة أعلى مستوى من الاستقرار منذ منتصف عام ٢٠١٧، واستمر هذا الاتجاه خلال الأيام القليلة الماضية.

وإلى جانب التقلبات المنخفضة، لا تزال أحجام التداول في بيتكوين منخفضة؛ حتى الآن، يبلغ الرقم حوالي ٣,٥٥ مليار دولار.

وعلى مدار الأسبوع، شهدت العملة الأعلى ارتفاعًا طفيفًا بنحو ٣,٣ في المئة: لا يتجاوز النمو ٠,٢٣ في المئة على الرسم البياني الشهري.

BTC

 مخطط سعر بيتكوين على مدى ٧ أيام. المصدر: كوين ماركت كاب

وتشهد شرة إيثريوم (ETH) زخمًا طفيفًا بشكل مماثل، حيث ارتفعت بنسبة ٠,٦٣ في المئة لتتداول حول ٢٠٥ دولار، وفقًا لكوين ماركت كاب. وعلى مدار الأسبوع الماضي، شهدت العملة البديلة الرائدة نمط تداول مماثل لبيتكوين، حيث ارتفعت إلى ٢٢٠ دولارًا يوم ١٥ أكتوبر قبل التصحيح للأسفل ومن ثم على الهامش في الأيام الأخيرة.

وبذلك حققت إيثريوم مكاسب بنسبة ٣٪ على الرسم البياني الأسبوعي؛ بينما كانت الخسائر الشهرية متساوية تقريبًا في الاتجاه المعاكس، عند ٢,٧ في المئة.

ETH

 مخطط سعر إيثريوم على مدى سبعة أيام. المصدر: كوين ماركت كاب

معظم العملات العشرة المتبقية على كوين ماركت كاب تُظهر مؤشرات ارتفاع.

وتُعد أقوى العملات العشرة الأولى أداءً هي رابع أكبر عملة بيتكوين كاش (BCH)، مرتفعةً ١,٤ في المئة خلال اليوم ليتم تداولها حول ٤٤٧ دولارًا. بينما تشهد مونيرو (XMR) اتي تركز على المجهولية تغيرًا متواضعًا بنسبة ٠,٢١٪ خلال اليوم حتى وقت النشر.

وفي سياق العملات العشرين الأولى، نجد أن صورة السوق مستقرة أيضًا، حيث تشهد جميع الأصول تقريبًا نموًا طفيفًا أقل من نسبة ١ إلى ٢ بالمئة. وكانت الاستثناء هي زي كاش (ZEC)، التي "ارتفعت" نسبيًا بنسبة ٤٪ تقريبًا من اليوم لتتداول عند ١٢٤,٨٦ دولارًا.

وقد ألقت العملة البديلة "دوجكوين" (DOGE) من مكانها كأعلى ٢٠ عملة من حيث القيمة السوقية في وقتٍ سابق من هذا الأسبوع، وشهدت نموًا مستدامًا غير معتاد بالنسبة للسوق الأوسع.

كذلك كان التوكن الأصلي لباينانس "باينانس كوين" (BNB) هي واحدة من أكبر عشر عملات تُظهر مؤشرات انخفاض، ولكن بنسبة ٠,٥٦ في المئة فقط.

ويبلغ إجمالي القيمة السوقية لجميع العملات المشفرة حوالي ٢٠٩ مليار دولار اعتبارًا من وقت النشر. فمنذ ذروة التداول عند ٢٢٠,٢ مليار دولار يوم ١٥ أكتوبر، تراجعت السوق إلى الأسفل واستمرت باعتدال حول مستوى ٢١٠ مليار دولار لعدة أيام.


Total

 مخطط إجمالي القيمة السوقية لجميع العملات المشفرة على مدى ٧ أيام من كوين ماركت كاب

وقد وجد تقرير جديد من أحد شركات التدقيق الأربعة الكبار "إرنست آند يونغ" أنه من بين عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية "الرئيسية" التي جمعت رأس المال في عام ٢٠١٧، يتم تداول ٨٦ في المئة من توكنات المشروعات دون سعر إدراجها الأولي، مع خسارة ٣٠ في المئة منها فقدت "كل قيمتها تقريبًا بشكلٍ كبير".  وفضلًا عن عوائد الاستثمار، وجد شركة التدقيق أن ٢٩ في المئة فقط من المشاريع التي خضعت للدراسة كانت إما منتجًا عمليًا أو نموذجًا أوليًا - بزيادة ١٥ في المئة فقط عن نهاية العام الماضي.

وفي أخبار العملات البديلة الأخرى، توصل المطورون في إيثريوم - وهي المنصة التي تدعم معظم توكنات عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية - إلى إجماع لتأجيل الانقسام الكلي المخطط للبروتوكول حتى يناير ٢٠١٩. وكان من المفترض أن يتم تفعيل الانقسام الكلي، الذي يطلق عليه اسم "كونستانتينوبل"، من نهاية أكتوبر وحتى نوفمبر هذا العام، ولكن واجه عددًا من العقبات خلال تجربة شبكة الاختبار في نهاية الأسبوع الماضي.