أسواق العملات المشفرة تُظهر مؤشرات ارتفاع في الغالب، بينما تستعيد إيثريوم مركزها كأعلى عملة بديلة

الأربعاء ٢ يناير - كانت معظم العملات المشفرة الرئيسية تُظهر مؤشرات ارتفاع لمدة يومين الآن، وفقًا لبيانات من كوين٣٦٠. حيث لا تزال بيتكوين (BTC) أكثر من ٣٨٠٠ دولار، في حين أن إيثريوم (ETH) قد استعادت مركزها كأعلى عملة بديلة.

Market visualization from Coin360

 تصوّر السوق من كوين٣٦٠

كما أن إثبات المفاتيح - وهو احتفال يقوم فيه حاملو بيتكوين بسحب أموالهم مؤقتًا من جميع البورصات والوسطاء - سيأتي في غضون ساعات قليلة فقط، وقد اكتسبت بيتكوين حوالي ٣٪ في السعر منذ بداية ٢ يناير. ويتم تداول العملة عند تقريبًا ٣٩٠٠ دولار اعتبارًا من وقت النشر.

Bitcoin 7-day price chart

 مخطط سعر بيتكوين على مدى ٧ أيام. المصدر: مؤشر أسعار بيتكوين على كوين ماركت كاب

وقد هزمت إيثريوم ريبل (XRP) مرة أخرى كأعلى عملة بديلة في العالم من حيث القيمة السوقية بعد أن قضت عدة أسابيع في المركز الثالث. وقد وصلت القيمة السوقية للعملة البديلة إلى ١٥,٨ مليار دولار في وقت النشر، متجاوزةً القيمة السوقية لريبل بنحو مليار دولار. ويتم تداول إيثريوم الآن حول ١٥٠ دولارًا، حيث ارتفع السعر أكثر من ١٣ في المئة مقارنة مع الرسوم البيانية يوم أمس.

Ethereum 7-day price chart

 مخطط سعر إيثريوم على مدى سبعة أيام. المصدر: مؤشر أسعار إيثريوم على كوين ماركت كاب

وفي الوقت نفسه، يتم تداول ريبل، وهي ثالث أعلى عملة، عند ٠,٣٦ دولار، حيث تشهد نموًا طفيفًا في السعر خلال اليوم. تبلغ القيمة السوقية للعملة حوالي ١٤,٩ مليار دولار.

Ripple 7-day price chart

 مخطط سعر ريبل على مدى ٧ أيام. المصدر: مؤشر أسعار ريبل على كوين ماركت كاب

وقد ارتفعت القيمة السوقية الإجمالية لجميع العملات المشفرة إلى ١٣٢ مليار دولار، أي ما يعادل ٢ مليار دولار من أعلى مستوى أسبوعي لها عند ١٣٤,٣ مليار دولار والذي تم الوصول له يوم الأحد ٣٠ ديسمبر.

7-day total market capitalization chart

 مخطط إجمالي القيمة السوقية الأسبوعية. المصدر: كوين ماركت كاب

كما أن جميع العملات البديلة الأخرى من أعلى ٢٠ تُظهر مؤشرات ارتفاع اليوم، مع تسجيل إيوس (EOS) وكاردانو (ADA) وأيوتا (MIOTA) لأكثر زيادات في الأسعار مع ٥,١ و ٥,٥ و ٧.٢ في المئة على التوالي.

وفي هذه الأثناء، يناقش مجتمع العملات المشفرة الاتهامات ضد بورصة العملات المشفرة هيت بيتكوين، الذي يُزعم أنها جمدت حسابات العديد من مستخدميها في أعقاب حملة إثبات المفتاح.

والشركة نفسها لم ترد بعد على اتهامات مستخدمي تويتر وريدت، الذين يزعم بعضهم أن سحب بيتكوين لم يكن متاحًا لهم في الأيام القليلة الماضية. ولم يتم تأكيد الاتصال بين السحوبات المحظورة إثبات المفاتيح.

وفي الوقت نفسه، أعلنت مجموعة شركات التجارة الإلكترونية اليابانية العملاقة DMM.com عن إغلاق خدمات التعدين الخاصة بها بسبب تدهور ربحيتها. وتأتي هذه الأخبار بعد وقت قصير من نشر إعلانات مماثلة من قبل مجموعة الإنترنت العملاقة اليابانية جي إم أو للإنترنت، والتي توقفت عن تطوير وبيع أجهزة تعدين بيتكوين.