شركات العملات المشفرة والعملات الورقية تناقش تقنين العملات المشفرة في اجتماعٍ مغلق لناسداك

عقدت "ناسداك" اجتماعًا مغلقًا هذا الأسبوع لمناقشة الخطوات الرامية إلى إضفاء الشرعية على مجال العملات المشفرة في الأسواق العالمية، حسبما أفادت "بلومبرغ" يوم ٢٧ يوليو.

حيث عقد حوالي ستة ممثلين من كل من شركات التمويل التقليدية وشركات مجال العملات المشفرة، ومن بينها على ما يزعم بورصة "جيميني" التابعة للتوأمين وينكلفوس، اجتماعًا مغلقًا في شيكاغو هذا الأسبوع. وحسبما أفادت "بلومبرغ"، عقدت "ناسداك إنك" الاجتماع كطريقة "لوضع الصناعة في طريقها نحو الشرعية".

وقد أكدت ناسداك وقوع الحدث، لكنها امتنعت عن التعليق، وفقًا لبلومبرغ. حيث صرّح مصدر لم يذكر اسمه "على دراية بالحدث" لبلومبرغ أن هذا كان مجرد بداية لمثل هذه الاجتماعات.

وفي وقتٍ سابق من هذا الصيف، كانت الرئيسة والمديرة التنفيذية لناسداك "أدينا فريدمان" قد ذكرت أنه يمكن أن تصبح العملات المشفرة "عنصرًا ماليًا للإنترنت".

وفي وقتٍ سابق، في أبريل، قالت فريدمان إن عملاقة سوق الأوراق المالية يمكن أن تصبح منصة لتداول العملات المشفرة في المستقبل، إذا أصبح السوق أكثر تنظيمًا.