بورصة العملات المشفرة بيتريكس تمنع المستخدمين في الولايات المتحدة من التداول في ٣٢ عملة مشفرة

 

أعلنت بورصة العملات المشفرة "بيتريكس" أنها ستحظر على مستخدميها المقيمين في الولايات المتحدة التداول في ٣٢ عملة مشفرة. وقد كشفت البورصة عن الخبر في منشور على مدونتها يوم ٧ يونيو.

ووفقًا للإعلان، فاعتبارًا من ٢١ يونيو، لن يكون المتداولون الأمريكيون قادرين على الوصول إلى عدد كبير من العملات المدرجة في البورصة، بما في ذلك كوانتم وستورج.

وقد أشارت البورصة إلى أن المستخدمين بالولايات المتحدة سوف يتلقون بريدًا إلكترونيًا يتضمن توضيحات بشأن ما يجوز وما لا يجوز لهم فعله بالأصول المذكورة أعلاه. وتشمل الخيارات التي ذكرتها البورصة قيامهم ببيع الأصول لشراء أخرى ستبقى متاحة لهم وإلغاء الطلبات ونقل الأصول من البورصة.

وبعد دخول التغيير حيز التنفيذ، لن يتمكن العملاء في الولايات المتحدة من شراء أو بيع العملات المحددة، في حين سيتم إلغاء جميع الطلبات المفتوحة المتعلقة بالأصول المذكورة. وستظل بعض الوظائف المحدودة المتعلقة بالأصول متاحة للتجار في الولايات المتحدة وسيتم نقل العملات إلى منصة بيتريكس إنترناشيونال:

"يمكن للعملاء في الولايات المتحدة السحب أو الاستمرار في الاحتفاظ بالتوكنات/العملات المتأثرة في محفظة بيتريكس طالما تدعم بيتريكس إنترناشيونال سوقًا لتلك التوكنات/العملات."

وبيتريكس إنترناشيونال هي شركة تابعة لبيتريكس في أوروبا، والتي تدرج بعض التوكنات المتوفرة فقط على منصة بيتريكس إنترناشيونال - وليس للمستخدمين في الولايات المتحدة.