بورصة العملات المشفرة بيتريكس تستثمر بحصةٍ تبلغ ١٠ في المئة في شركة بلوكتشين في مالطا "بالاديوم"

استثمرت بيتريكس، وهي واحدة من أفضل بورصات العملات المشفرة في جميع أنحاء العالم، مؤخرًا في شركة بلوكتشين مقرها مالطا تُدعى "بالاديوم"، حسبما أفادت الصحيفة الإخبارية المحلية تايمز أوف مالطا يوم ٢ سبتمبر.

وقد اشترت بيتريكس، التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرًا لها، والتي تحتل الآن المرتبة الثامنة عشر بين أعلى بورصات عملات مشفرة من حيث إجمالي حجم التداول، حصة تبلغ ١٠ بالمئة في "بالاديوم". وفي يوليو، أعلنت شركة "بالاديوم" عن خطط لتوزيع ١٥٠ مليون دولار على شكل توكنات في "أول" عملية للطرح الأولي للعملة القابلة للتحويل (ICCO) في العالم بالشراكة مع بيتريكس ومنصة المراهنات الرياضية الإلكترونية يونيكرن Unikrn، والذي كان من المقرر أن يبدأ يوم ٢٥ يوليو.

ومن بين المساهمين الحاليين في بالاديوم تأتي "إنفستار هولدينغ ويونيكرن، اللذان يملكان ٨٥ و١٥ في المئة من الشركة على التوالي، حسب ما أوردته تايمز أوف مالطا.

وأفادت التقارير أن بالاديوم تخطط ليصبح "أول منصة موحدة خاضعة للتنظيم" لعمليات تحويل الأموال والخدمات المصرفية وعمليات صرف العملات المشفرة، مما يمكِّن العملاء من إدارة مشتريات الأصول المشفرة ودفع الفواتير، بالإضافة إلى تبادل الأصول المشفرة عبر منصة واحدة، حسبما أفاد إعلان الشركة على موقع ميديام في شهر يوليو.

وقد تمت الموافقة على الطرح الأولي للعملة القابلة للتحويل من قبل هيئة الخدمات المالية في مالطا (MFSA)، ويتم تنظيم المشروع بموجب قواعد الاتحاد الأوروبي، حسب إعلان بيتريكس في يوليو.

والفرق بين الطرح الأولي للعملات القابلة للتحويل والطرح الأولي للعملة الرقمية (ICO) هو أن المستثمرين سوف يكونوا قادرين على تحويل التوكنات إلى أسهم في الشركة في تاريخ لاحق محدد. في حالة بالاديوم، سيتمكن المستثمرون من تحويل التوكنات إلى أسهم بالشركة بعد مرور ثلاث سنوات على تاريخ الإصدار، حسب ما أفاده موقع كوينتيليغراف.

وقد علّق مؤسس "بالاديوم" ورئيسها باولو كاتالفو على أن الاستثمار الأخير لشركة بيتريكس هو دليل على تركيز مالطا على أن تصبح في "طليعة تنظيم تقنية بلوكتشين"، كما كتبت صحيفة تايمز أوف مالطا.

وقد أصبحت بورصة العملات المشفرة بيتريكس مؤخرًا واحدة من المشاركين في "مجموعة العمل التابعة لرابطة السلع الافتراضية" - وهي رابطة ذاتية التنظيم للسلع الرقمية مثل العملات المشفرة. وتخطط المؤسسة لتطوير معايير الصناعة و "أن تكون مؤشرًا لتشكيل" النشاط ذاتي التنظيمي للعملات المشفرة مثل بيتكوين (BTC) وإيثريوم (ETH).