بحثٌ من كوين بيز: ٤٢٪ من أفضل ٥٠ جامعة تقدِّم مادة واحدة على الأقل تتعلق بالعملات المشفرة

أوضحت دراسة حديثة أجرتها بورصة العملات المشفرة الأمريكية "كوين بيز" أن ٤٢ في المئة من أفضل ٥٠ جامعة في العالم لديها فصل واحد على الأقل في مجال العملات المشفرة أو بلوكتشين. وقد نُشرت نتائج الدراسة على مدونة كوين بيز الرسمية الثلاثاء ٢٨ أغسطس.

وأُجري البحث بالاشتراك مع كوين بيز وشركة الاستطلاع "كريوسلي Qriously". حيث أجريا معًا مقابلات مع ٦٧٥ من طلاب الجامعات الأمريكية وراجعوا الدورات في ٥٠ جامعة دولية.

ومن بين ١٧٢ مادة تم استعراضها في الدراسة، تم تقديم ١٥٪ من قبل أقسام الاقتصاد والمالية والقانون والأعمال، في حين أن ٤٪ كانت في أقسام العلوم الاجتماعية.

وقد توصلت الدراسة إلى أن الدورات الدراسية ذات الصلة بالعملات المشفرة والمتباعدة هي الأكثر انتشارًا في الولايات المتحدة، حيث لا تقدم سوى خمس جامعات من بين ١٨ جامعة تم استطلاعها وتعمل خارج الولايات المتحدة صفًا واحدًا على الأقل حول هذه المواضيع.

وتتمتع الدورات التدريبية المتعلقة بتكنولوجيا بلوكتشين بأكبر قدر من الشعبية في جامعتي ستانفورد وكورنيل - المرقمة ١٠ و٩ على التوالي. ويتبع ذلك جامعة بنسلفانيا والجامعة الوطنية في سنغافورة مع كل ٦ و٥ دورات بكلٍ منهما.

وقد أوضحت داون سونغ، أستاذة علوم الكمبيوتر في جامعة بيركلي، لكوين بيز أن مادتها "بلوكتشين والاقتصاديات المشفرة، ومستقبل التكنولوجيا والأعمال والقانون" كانت شائعة للغاية، وأن المعلمين اضطروا إلى إبعاد أكثر من ٢٠٠ طالب لأن فصلهم كان مجهزًا لاستيعاب ٧٠ فقط:

“تجمع بلوكتشين بين النظرية والممارسة ويمكن أن تؤدي إلى إنجازات أساسية في العديد من المجالات البحثية. كما يمكن أن يكون لها تأثيرات عميقة وواسعة النطاق على المجتمع في العديد من الصناعات المختلفة."