رئيس "كوين بيز" يلمِّح الي إدراج عملات جديدة واكتتابٍ عام

في مقابلة له مع شبكة "سي إن بي سي"، قدَّم رئيس كوين بيز "أسيف هيرجي" بعض الأدلة المقنَّعة حول مستقبل بورصة العملات الرقمية الشهيرة، إلى جانب بعض وجهات النظر حول الأحداث الأخيرة..

ولم يكشف هيرجي الكثير من التفاصيل، لكنّه علّق على عددٍ من الأمور، بما في ذلك نوع المستثمرين الذين يفتحون حسابات جديدة، وكيف ستتم إضافة عملات رقمية أخرى إلى البورصة وإذا ما كانت الشركة ستتحول إلى شركةٍ عامّة.

نمو الحساب

أولًا، أشار رئيس "كوين بيز" إلى أن حجم التداول قد ارتفع ثلاثين ضعفًا على أساس سنوي وأن البورصة تضيف حساباتٍ جديدة خاضعة للإدارة بمعدل عشرات الآلاف يوميًا. وعند سؤاله عن نوع أصحاب الحسابات، أجاب قائلًا:

"هؤلاء هم نفس النوع من الأشخاص الذين كنت ستتخيل امتلاكهم لحسابات في شركات الوساطة ويرغبون في الاستثمار في العملات الرقمية ... ومع نضج فئة الأصول، فأنا أعتقد أن هناك الكثير من الأشخاص الذين سيضيفونها إلى محفظتهم تمامًا مثل أي فئة أصول أخرى".

إضافة أصول جديدة؟

شملت المقابلة أيضًا "سؤالين بغاية الأهمية" بالنسبة للبورصة حول ما سيكون عليه الوضع في المستقبل. وكان السؤال الأول هو إذا ما كان الموقع سيبدأ دعم العملات الرقمية الأخرى، وخاصة بيتكوين كاش.

ولم يصرّح هيرجي بالكثير من التفاصيل، لكنه أشار إلى أن الشركات قد أُعطيت خارطة طريق لكيفية التقدم بطلب للانضمام إلى البورصة. حيث قال:

"لقد قمنا بنشر إطار عمل رقمي للأصول يحدِّد المعايير التي ننظر إليها فيما يتعلق بأي أصل معيّن قبل إدراجه ... ويتعين اجتياز تلك الاختبارات قبل أن نقوم بأي خطوة لإدراج الأصل ... يكفي أن نقول إن لدينا إطارًا موضوعًا ولدينا كذلك الكثير من الناس الذين يتنافسون من أجل أصول جديدة".

التحوّل إلى شركةٍ عامة

بعد مناقشات أخرى، تضمنت إضافة عقود بيتكوين الآجلة وكيفية استجابة السوق للعقود الجديدة، تحولت المقابلة إلى مسألة التحوّل إلى شركة عامة من خلال اكتتابٍ عام أوليّ.

ولم يرفض رئيس كوين بيز تمامًا إمكانية قيام بورصةٍ أخرى بشراء الشركة أو طرحها لاكتتابٍ عام مستقبلًا. حيث قال:

"ستكون تكلفتنا أعلى من أن تفكّر أي بورصةٍ أخرى في شرائنا. ومع ذلك، فمن المؤكد أنه من مصلحة مستثمرينا ... والطريق الأكثر وضوحًا بالنسبة لكوين بيز هو أن تتحول إلى شركة عامّة في مرحلةٍ ما، ولكن هناك الكثير لنفعله بين الآن وذلك الوقت، أينما كان ذلك."