العثور على المالك المشارك لبورصة العملات المشفرة المغلقة الآن "بيتماركت" - ميتًا

تم العثور على توبياس نيميرو، المالك المشارك لبورصة بيتماركت البولندية التي لم تعد تعمل الآن، ميتًا، وذلك وفق ما ذكرته محطة الإذاعة العامة المحلية Radio Olsztyn يوم ٢٥ يوليو.

وقد ذكرت الشرطة المحلية أنه قد تم العثور على نيميرو ميتًا متأثرًا بجروح في جمجمته بالقرب من مقر إقامته في مدينة أولشتين. ولم يتم بعد إثبات الظروف الدقيقة لوفاة نيميرو.

وقد اقترحت صحيفة بوليتا السياسية والعامة التي تركز على الأخبار البولندية أن نيميرو قد انتحر. ولا تزال السلطات تعمل ظاهريًا على تحديد الظروف الدقيقة لوفاة نيميرو.

معاناة بيتماركت من نقص السيولة

اشترى نيميرو بورصة بيتماركت بعد عام من إطلاقها، مع شريكه التجاري مارسين أسكيوفيتش. وفي بداية شهر يوليو، أعلنت بيتماركت عن نقص السيولة وتوقف عملياتها. وعند محاولة الوصول إلى البورصة عبر موقعها على الويب، تم استقبال المستخدمين بدلًا من ذلك بالرسالة النصية التالية باللغتين الإنجليزية والبولندية:

"مستخدمونا الأعزاء، نحن نأسف لإبلاغكم بأنه بسبب فقدان السيولة، اضطرت Bitmarket.pl/net، منذ ٠٨‏/٠٧‏/٢٠١٩، إلى إيقاف عملياتها. وسنبلغكم بالخطوات الأخرى".

وما يقرب من ٤٠٠ مستخدم وقعوا ضحية انهيار البورصة. وفي مقابلة مع Money.pl، ادعى نيميرو أنه غير مسؤول عن التطورات وأنه قج تأثر أيضًأ. في ذلك الوقت، صرح نيميرو:

لقد فقدت كل شيء لأن شخصًا ما أدى إلى انهيار البورصة. أنا الآن أفقد سمعتي واسمي الجيد الذي عملت عليه طوال حياتي. أنا واحد من الضحايا."