بورصة شنزن الصينية تطلق مؤشر لخمسين شركة بلوكتشين

أطلقت بورصة شنزن للأوراق المالية (SSE)، وهي بورصة الأسهم لعاصمة التكنولوجيا الصينية شنزن، مؤشرًا يتتبع أداء ٥٠ شركة من شركات صناعة بلوكتشين.

ووفقًا لإعلان صدر يوم ٢٤ ديسمبر، سيستند المؤشر إلى أسهم ٥٠ شركة مدرجة في بورصة شنزن للأوراق المالية تشارك في مجال بلوكتشين.

ويتم تصنيف أفضل ٥٠ سهم مرتبط ببلوكتشين على أساس متوسط ​​القيمة السوقية اليومية خلال الأشهر الستة الماضية. ويتم تحديث المؤشر مرتين في السنة: الجمعة الثانية من يونيو وديسمبر.

بذل العناية الواجبة

قبل إنشاء المؤشر، تأكد بورصة شنزن للأوراق المالية من أن الشركات المعنية تستخدم التكنولوجيا بالفعل، بدلًا من مجرد الاستفادة من الضجة.

ففي مارس ٢٠١٨، أوقفت بورصة شنزن للأوراق المالية تداول شركة "لايفسنس" المصنعة لأجهزة الرعاية الصحية أثناء قيامها بإجراء تحقيقات في الشركة وادعائها بشأن استخدام بلوكتشين. حيث تسبب إعلان الشركة بشأن إطلاق "معمل بلوكتشين" في ارتفاع سعر سهمها بنسبة ١٠٪، ليصل إلى الحد اليومي لبورصة شنزن للأوراق المالية.

بورصة شنزن للأوراق المالية هي واحدة من اثنين من بورصات تعمل بشكل مستقل في الصين القارية. ووفقًا لموقع تريدينغ أورز الخاص ببورصة الأوراق المالية، تبلغ القيمة السوقية لبورصة بورصة شنزن للأوراق المالية ٣,١٢ تريليون دولار، مما يجعلها رابع أكبر سوق في آسيا وثامن أكبر سوق في العالم.

بدأت البورصات الكبرى في إدراج المؤشرات التي تتعقب بلوكتشين والشركات المرتبطة بالعملات المشفرة. فحسبما ذكر كوينتيليغراف في منتصف شهر أكتوبر، قامت ناسداك بإدراج مؤشر CIX١٠٠ الذي يعمل بنظام الذكاء الاصطناعي والذي تم إنشاؤه بواسطة كريبتوإنديكس.