مسؤولٌ حكومي: الصين ستصدر معايير "بلوكتشين" في عام ٢٠١٩

قال مسؤول حكومي لوسائل الإعلام المحلية يوم ١٠ مايو إن الصين ستسعى إلى إطلاق معايير بلوكتشين على مستوى البلاد بحلول نهاية عام ٢٠١٩.

حيث صرّح لي مينغ، مدير مكتب أبحاث بلوكتشين في معهد المعايير بإشراف وزارة تكنولوجيا المعلومات الصينية، في حديثه إلى صحيفة المعلومات الاقتصادية اليومية في شبكة شينخوا، إن مجموعة عمل مخصصة قد بدأت العمل بالفعل في المشروع.

وستعرف المجموعة، التي تضم مختلف الوكالات الحكومية، باسم لجنة توحيد معايير تكنولوجيا المحاسبة الموزعة وبلوكتشين.

وحسبما ذكرت صحيفة المعلومات الاقتصادية اليومية، فإن بكين لا تتوقع أن يؤدي التشريع الجديد إلى "الإسراع في تطوير صناعة [بلوكتشين]" في الصين.

وتذكر نقلًا عن لي أنه "سيعطي الصناعة بعض التوجيه".

وقد واصلت السلطات الصينية تأييد إمكانات بلوكتشين في الأشهر الأخيرة. وفي أواخر أبريل، قال مدير معهد العملات الرقمية في بنك الصين الشعبي "ياو تشيان" إن التكنولوجيا تستدعي "مزيدًا من الاهتمام والبحث" في الوقت الذي حذّر فيه من الطبيعة المتقلبة لحالتها الحالية الوليدة.

ولكي يبقى التنافس دوليًا، فإن استكشاف بلوكتشين أمر لا مفر منه لبكين، وفقًا لما ذكره يو كيكوان، مدير المركز الوطني لأبحاث تكنولوجيا المعلومات الأمنية، الذي أخبر صحيفة المعلومات الاقتصادية اليومية:

"قد يصبح تطوير تقنية بلوكتشين خطوة مهمة بالنسبة للصين لاغتنام المنافسة التكنولوجية العالمية".