الصين تحذر من "التكهن" حول العملات المشفرة وسط ضجة بلوكتشين

 

يتعين على الصين أن تتبنى تقنية بلوكتشين ولكن لا "تتكهن" بشأن العملات المشفرة مثل بيتكوين (BTC)، كما يزعم الإعلام الحكومي.

الصحيفة الرسمية: "يجب أن نبقى عقلانيين"

حسبما ذكرت رويترز يوم ٢٩ أكتوبر نقلًا عن منفذ الأخبار المحلي، صحيفة الشعب اليومية، لا ينبغي قراءة دعم بكين المعلن سابقًا لبلوكتشين كدعم للعملات المشفرة.

يتم إصدار صحيفة الشعب اليومية تحت السيطرة المباشرة للسلطة السياسية الحاكمة، الحزب الشيوعي الصيني.

وقد كتبت "إن مستقبل بلوكتشين هنا ولكن يجب أن نظل عقلانيين." وتابعت الصحيفة:

 "لقد صحب ظهور تقنية بلوكتشين ظهور العملات المشفرة، ولكن الابتكار في تكنولوجيا بلوكتشين لا يعني أنه يجب علينا المضاربة بعملات افتراضية."

بيتكوين لا تزال أعلى بعد تصريحات بلوكتشين

يأتي هذا التحذير المحجوب بعد أيام من تعهد الرئيس الصيني شي جين بينغ علانية بجعل البلاد بيئة بلوكتشين الأولى في العالم في خطابٍ ألقاه.

 وجاءت كلماته مع توقيع الصين على ما يسمى "قانون العملات المشفرة" الجديد الذي يحكم الجوانب المختلفة لتكنولوجيا بلوكتشين، والتي ستدخل حيز التنفيذ في يناير.

 وقد اقترح الكثيرون أن الأحداث أدت إلى ارتفاع كبير في سعر بيتكوين، والذي ارتفع يوم الجمعة من ٧٤٠٠ دولار إلى أعلى المستويات المحلية حول ١٠٥٠٠ دولار.

 ومع ذلك، فإن تداول العملات المشفرة محظور بالكامل في الصين، مع عدم ذكر شي لأي شيء يمكن أن يشير إلى تغيير في السياسة.

 ومع ذلك، لا يزال التوجه العام حول بيتكوين مزدهرًا، حيث تستمر مكاسب نهاية الأسبوع في ارتفاع زوج بيتكوين مقابل الدولار بنسبة ٢٨٪.