الصين: رئيس بنك الصين الشعبي يقول إن العملة الرقمية

قال محافظ بنك الصين الشعبي (PBoC)، تشو شياو تشوان، في مؤتمرٍ صحفي إن السلطات ليست في عجلة من أمرها لإصدار عملة رقمية وطنية ولا تزال لا تعترف ببيتكوين كطريقة دفع مشروعة، حسبما ذكرت صحيفة "تشاينا ديلي" في التاسع من مارس.

وقد أعرب تشو عن موقف بنك الصين الشعبي صراحةً قائلًا:

"لا نعترف حاليًا بالبيتكوين والعملات الرقمية الأخرى كأداة مثل النقود الورقية والعملات المعدنية وبطاقات الائتمان لمدفوعات التجزئة. فالنظام المصرفي لا يقبل ذلك".

وكجزء من مؤتمرٍ صحفي عُقد في المؤتمر الشعبي الوطني السنوي، قال تشو إن بنك الصين الشعبي "يجب أن يمنع حدوث أي أضرار كبيرة وغير قابلة للإصلاح" للاقتصاد المحلي. وفي الوقت نفسه، أشار تشو أن العملة الرقمية سوف تقلل في النهاية من تداول النقد. وقد نقلت عنخ صحيفة "تشاينا ديلي" المحلية قوله إن تطوير العملة الرقمية "أمرٌ لا مفر منه من الناحية التكنولوجية".

وفي حين كان بنك الصين الشعبي نشطًا في مراقبة تطوير بلوكتشين وتكنولوجيا دفاتر الحسابات الموزعة، أضاف تشو أنه يجب التحكم في تطبيقات معينة للتكنولوجيا لضمان أنها لا تنتشر بسرعة كبيرة:

"إذا انتشرت [تقنيات بلوكتشين] بسرعة كبيرة، فقد يكون لها تأثير سلبي كبير على المستهلكين. كما يمكن أن يكون لها بعض التأثيرات غير المتوقعة على الاستقرار المالي ونقل السياسة النقدية".

ففي فبراير ٢٠١٨، قامت مؤسسة بنك الصين المملوكة للدولة بتقديم براءة اختراع لحلٍ لتوسيع نطاق نظام بلوكتشين.

وتستمر بكين في اتخاذ موقفٍ متشددٍ من العملات الرقمية غير المركزية مثل بيتكوين، مع فرض حظر على عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية منذ سبتمبر ٢٠١٧ واستمرار الإجراءات الصارمة على القلة المتبقية في مجال التداول الخاص. وفي الشهر الماضي، أضافت الصين بورصات العملات الرقمية في الخارج والمواقع الإلكترونية لحملات الطرح الأولي للعملات الرقمية إلى "جدار الحماية العظيم".

وفي حين أن المشهد القانوني المحيط بالعملات الرقمية في الصين لا يمكن التنبؤ به، تستمر الشركات في الدفع ضد الوضع الراهن وتحافظ على علاقاتها مع مجال العملات الرقمية في الداخل والخارج، حسبما ذكر موقع "كوينتيليغراف" في السابع من مارس.

  • تابعونا على: