تشيلي تعتمد تقنية بلوكتشين لشبكة الطاقة الوطنية

اعلنت هيئة تنظيم الطاقة بتشيلي، وهي الهيئة الوطنية لشؤون الطاقة في تشيلي، أنها ستنفذ تقنية بلوكتشين في شبكة الطاقة الوطنية، وفقًا لما ذكرته مجلة "بي في" التجارية يوم ٢٧ فبراير.

وسوف تستخدم الهيئة الوطنية لشؤون الطاقة في تشيلي بلوكتشين لمصادقة المعلومات مثل التكاليف الهامشية ومتوسط ​​أسعار السوق وأسعار الوقود والامتثال لقانون الطاقة المتجددة. وقال السكرتير التنفيذي للهيئة الوطنية لشؤون الطاقة في تشيلي، أندريس روميرو، إن التحرك باتجاه بلوكتشين قد تم من خلال الاهتمام بأمن البيانات.

حيث أوضح روميرو قائلًا:

"لقد قررت لجنة الطاقة الوطنية الانضمام إلى هذه التكنولوجيا المبتكرة، وقد قررنا استخدام بلوكتشين ككاتب عدل رقمي، الأمر الذي سيسمح لنا بأن نؤكد أن المعلومات التي نقدمها في بوابة البيانات المفتوحة لم يتم تعديلها أو تعديلها وتترك سجلًا غير قابل للتغيير لوجودها".

وأضاف روميرو أن التكنولوجيا سوف تزيد الثقة في البيانات التي تقدمها الوكالة التنظيمية، وتعزيز ثقة المستثمرين وأصحاب المصلحة، والجمهور بشكل عام. وتخطط تشيلي لتنفيذ هذه التكنولوجيا في مارس ٢٠١٨.

وقد أثبتت تقنية بلوكتشين فائدتها لشركات الطاقة والهيئات التنظيمية في مختلف قطاعات هذه الصناعة. حيث أعلنت شركة "إس آند بي غلوبال بلاتس" مؤخرًا أنها ستستخدم حل "بلوكتشين" الخاص بها للإبلاغ بالمعلومات المتعلقة بالنفط في دولة الإمارات العربية المتحدة.

بينما استخدم مشروع "وي باور" حلول بلوكتشين لدمج بيانات القياس مع عمليات الشبكة والتحليلات المتقدمة في محاولة لبناء "عملية قياس ذكية". وتتيح هذه المنصة القائمة على إيثريوم للمستهلكين بالتوصيل مباشرةً بمصادر الطاقة المتجددة للحصول على ما يلزمهم من الطاقة.

  • تابعونا على: