تشارلي لي سيقدِّم المشورة لتطوير هواتف إتش تي سي الذكية المتوافقة مع العملات المشفرة

قام مؤسس شركة لايتكوين (LTC) "تشارلي لي" بالتغريد يوم ٢٩ يوليو أنه سيكون مستشارًا لهاتف إتش تي سي الذكي الجديد "إكزودس"، والذي سيدعم لايتكوين وشبكة البرق المسرّعة (LN).

واعترافًا بمنصب لي الاستشاري الجديد، قامت إتش تي سي بالتغريد:

“خطوةٌ واحدة صغيرة بالنسبة إلى @SatoshiLite. قفزةٌ عملاقة لبلوكتشين."

وحسبما سبق أن ذكر كوينتيليغراف، تسعى شركة إتش تي سي إلى دخول مجال العملات المشفرة مع جهاز جوال يتضمن تقنية دفتر السجلات اللامركزي (DLT)، معلنةً عن إكزودس كـ "أول هاتف بلوكتشين أصلي" في مايو.

وفي يونيو، أوضحت الشركة أن إكزودس سيحتوي بدلًا من ذلك على محفظة نقدية مخصصة لدعم بيتكوين (BTC) وإيثريوم (ETH)، بالإضافة إلى شبكة البرق المسرّعة وتطبيق الألعاب اللامركزي الشهير "كريبتو كيتيز".

وقد كشفت لي تغريدة عن دوره الجديد في إتش تي سي كمستشار أيضًا أن إكزودس سيدعم كلًا من لايتكوين وشبكة البرق المسرّعة "بشكلٍ أصلي"، مشيرًا إلى أنه اتخذ دورًا استشاريًا حيث "يرى أن وجود هاتف عملات مشفرة آمن يجعل شبكة البرق المسرّعة بسيطة [حسبما] يلزم للاعتماد الجماعي."

وفي حين أن الهيكل الجماعي النهائي لهاتف إكزودس لا يزال غير واضح، إلا أن لي أكد في تغريدته بأنه "لا، لن يقوموا بإزالة بيتكوين".

ووفقًا لفيل تشين، مبتكر إتش تي سي فايف ورئيس تطوير الأعمال والشركات لشركة إتش تي سي، فإن سعر إكزودس سيكون "مشابهًا" لسعر هاتف فيني الذكي المدعوم ببلوكتشين والذي ستطلقه شركة سيرين لابز والمتوقع أن يبلغ سعره ١٠٠٠ دولار.