بومبليانو يتوقع: البنوك المركزية تتحوط من مخاطر الدولار باستخدام بيتكوين

سيقوم كل بنك مركزي بشراء بيتكوين (BTC) للتحوط من المخاطر التي يتعرض لها الدولار الأمريكي، وذلك وفقًا لتوقعات صادرة عن مناصر العملات المشفرة الرائد "أنتوني بومبليانو".

ففي تغريدة بتاريخ ١ أغسطس، أشار بومبلانو، المؤسس المشارك لشركة مورغان كريك ديجيتال أسيتز، إلى الأخبار الأخيرة التي تفيد بأن البنوك المركزية حققت أكبر عملية استحواذ تاريخية للذهب.

وحسبما ذكرت "فاينانشيال تايمز"، اشترت البنوك المركزية العالمية رقمًا قياسيًا بلغ ١٥,٧ مليار دولار في النصف الأول من عام ٢٠١٩ من أجل تنويع احتياطياتها من الدولار الأمريكي وسط توترات التجارة العالمية. ووفقًا للتقرير، شكلت البنوك المركزية ما يقرب من سدس إجمالي الطلب على الذهب في هذه الفترة.

بيتكوين كأصل غير مرتبط

في حين يتوقع مجلس الذهب العالمي أن يظل عدم اليقين الجيوسياسي يشكّل ضغطًا على البنوك المركزية لبناء احتياطيات الذهب، إلا أن بومبليانو يتوقع الآن أن البنوك ستتحول إلى بيتكوين كمخزن للقيمة لا علاقة له بالأصول التقليدية. حيث كتب قائلًا:

"انتظروا حتى يكتشفوا ملف تعريف رأس المال غير المترابط وغير المتماثل لبيتكوين.

كل بنك مركزي سيشتري بيتكوين".

وتأتي التوقعات الجديدة في أعقاب نقاش جرى مؤخرًا على قناة سي إن بي سي إفريقيا بين بومبليانو وبيتر شيف، الذي قال إن بيتكوين أصبح شكلًا من أشكال الدين، وأن المستثمرين يأملون فقط في أن يصبحوا أثرياء من ممتلكاتهم بينما يتغافون عن الواقع. وقال شيف، "عندما تكون في فقاعة، لا يمكنك رؤية الفقاعة"، وأكد أن بيتكوين ليس لها قيمة جوهرية.

 وفي السابق، نشر رئيس تحرير مجلة فوربس، ستيف فوربس، خطابًا مفتوحًا إلى الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرغ، ينصح فيه بدعم عملة ليبرا المشفرة بالذهب. ووفقًا لفوربس، سيصبح مشروع العملة المستقرة "أحد إبداعات التاريخ الحقيقية" إذا كان مدعومًا بالمعدن الأصفر.