كاسبرلابز تُظهر أول بروتوكول "آمن" لإثبات حصة إيثريوم "هايواي"

أعلنت شركة تطوير إيثريوم كاسبرلابز عن "الطريق السريع"، ويُزعم أنه أول تنفيذ صحيح من خلال تطبيق إثبات الحصة من كاسبرسكاي والذي يعد آمنًا وفعالًا.

آمن وفعال بشكل مثبت

وفقًا لبيان صحفي تمت مشاركته مع كوينتيليغراف في ١ نوفمبر، يكون البروتوكول آمنًا إذا كان متسقًا في قراره وينطلق إذا ضمن قرارًا. وتدعي كاسبرلابز أن هاتين الميزتين جزء من هايواي وأن وجودهما يمكن إثباته. كما أصدرت الشركة ورقة بحث كاملة عن المشروع.

كاسبر هو الاسم الذي يطلق على تطبيق إثبات الحصة لإيثريوم وقد تم إطلاق هايواي - هذا الإصدار بالذات - كبرنامج مفتوح المصدر. حيث صدرت النسخة الأولى من البروتوكول في شهر مايو من العام الماضي.

تطبيق كاسبر مفتوح المصدر

ووفقًا للإعلان، أعلنت الشركة عن التطوير في أسبوع سان فرانسيسكو بلوكتشين في ٣١ أكتوبر. وأشارت الشركة إلى أنه:

"من خلال إطلاق كاسبرلابز هايواي للجمهور عبر ترخيص مفتوح المصدر، نأمل أن تلهم المزيد من الابتكار لمنفعة الجميع."

خلال هذا الحدث، قيل إن مايكل بيرش، رائد تطوير البرامج في كاسبرلابز، قاد ورشة عمل للمطورين توضح كيفية كتابة العقود الذكية في Rust (لغة برمجة) لاستخدامها مع كاسبرلابز.

وحسبما ذكر كوينتيليغراف في سبتمبر، جمعت كاسبرلابز ١٤,٥ مليون دولار في جولة لتمويل سلسلة A بقيادة تيرن بيزر، الممول الدولي ورئيس مجلس إدارة شركة الاستثمار Acuitas Group Holdings في لوس أنجلوس.