عاجل: سيركل إنترنت فاينانشيال تُطلق أول عملة مستقرة "يو إس دي كوين"

تُطلق شركة سيركل إنترنت فاينانشيال المحدودة توكن رقميًا مدعومًا بالدولار الأمريكي ويطلق عليه اسم "يو إس دي كوين"، وذلك حسبما أفاد منشور مدونة من سيركل بتاريخ ٢٦ سبتمبر.

وسيعمل تحالف يسمى "سنتر" - والذي يضم بيتماين تكنولوجيز المحدودة بين أعضائه - كمنصة للإيداعات والتحويلات المالية للعملة المستقرة. وتشير بلومبرغ إلى أنه على الرغم من كون سنتر "شركة تابعة مملوكة بالكامل لـ" سيركل "، إلا أنه توجد خطط لتحويلها إلى منظمة مستقلة.

وستُتاح "يو إس دي كوين" في بورصة بولونيكس التابعة لسيركل، بالإضافة إلى هوبي وأوكي كوين وكيوكوين وبورصة وخدمة محفظة العملات المشفرة "كوين بيز". ووفقًا لبيان سيركل، فإن أكثر من ٢٠ شركة على وشك الإعلان عن دعم "يو إس دي كوين"، بينما قد تضيف شركات أخرى التداول من خلال معيار ERC-20 المفتوح.

سيعمل "سنتر" كمنظم لمصدري "يو إس دي كوين"، لضمان حصولهم على تراخيص الدول للتعامل مع الأموال الإلكترونية، والوفاء بمعايير مكافحة غسل الأموال (AML)، وأن لديهم شركاء مصرفيين للاحتفاظ باحتياطياتهم بالدولار. وعلاوة على ذلك، يحتفظ "سنتر" بالحق في السماح لمراجعي الحسابات العامين المعتمدين بإجراء مراجعة شهرية لاحتياطي "يو إس دي كوين"، حسبما تشير سيركل.

وتشدد سيركل على أن "يو إس دي كوين" هي الأولى من عدة عملات مستقرة يتوقع أن يقدمها "سنتر". وتعتقد الشركة أن توكنات العملات الورقية سوف تكون قادرة على "القضاء على الحدود الاقتصادية الاصطناعية وإتاحة سوق عالمي أكثر كفاءة وشمولية تربط كل شخص على هذا الكوكب."

حيث قال جيريمي آلاير، الرئيس التنفيذي لشركة سيركل، لبلومبرغ، إن "يو إس دي كوين" ستكون "فرقًا كبيرًا" عن تيثر - أكثر عملة مستقرة بالأسواق شهرةً وإثارةً للجدل.

"ستصبح البنية التحتية للسوق مثل العملات المستقرة هي الطبقة الأساسية التي تدعم كل تطبيق مالي. ويجب أن تكون مشروعة وجديرة بالثقة ومبنية على معايير مفتوحة. ونحن نحل الكثير من هذه المشاكل الأساسية الموجودة. وهذا فرق كبير عن شيء مثل تيثر، ونعتقد أن السوق سوف ينجذب إليه بسرعة."