سعر بيتكوين يعاني بعد أسبوع بلوكتشين مع الضغط التنظيمي الجديد المحتمل

تستمر حركة العملات الرقمية في التباطؤ اليوم حيث أظهرت جميع العملات الرئيسية مؤشرات انخفاض يوم الثلاثاء. وتكافح بيتكوين لتحقيق مكاسب تتجاوز ٨٥٠٠ دولار في أعقاب المخاوف من زيادة التنظيم وفقًا لنعيم أسلم، كبير محللي السوق في ثينك ماركتس:

"لقد جاءت عمليات البيع الأخيرة من الأخبار القادمة من الصين بأن سوق الطرح الأولي للعملات الرقمية لا يزال نشطًا للغاية وهناك مخاوف من أن الصين ستزيد من التنظيم الصارم".

COIN360

وفي تقريرٍ صادر عن وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات في الصين، كررت الحكومة موقفها ضد "بعض المخاطر التي لا يمكن تجاهلها" فيما يتعلق بالمنظمات المحاسبية الدولية، والمخططات الهرمية، والسلوك الاحتيالي. ويقارن التقرير بين المناخ الحالي والأيام الأولى للإنترنت، وينصح الجمهور ضد "المضاربة المفرطة" و"الدعاية الكاذبة".

وبالإضافة إلى المخاوف التنظيمية، أثبتت الضجة المحيطة بموجة الارتفاع المحتملة بعد أسبوع بلوكتشين ومؤتمر كونسينسيس في نيويورك بأنها غير صحيحة. كذلك قال المؤسس المشارك لمؤسسة فندسترات غلوبال أدفيزرس توم لي، الذي يشتهر بتوقعاته الصعودية حول سعر بيتكوين، أن تنبؤاته ببدء موجة ارتفاع بعد المؤتمر كانت خاطئة.

وفي حين يصعب الحفاظ على المكاسب التي تزيد عن ٨٥٠٠ دولار، لا يزال الدعم عند ٨٠٠٠ دولار صامد. ووفقًا لماركت ووتش، بينما يضيق النطاق، يزداد احتمال حدوث ارتفاع. فمنذ ما يقرب من ستة أسابيع، تم تداول بيتكوين بين ٧٨٠٠ دولار و١٠٠٠٠ دولار. وفي وقت النشر كان يتم تداول بيتكوين بسعر ٨٠٩٥ دولارًا وقد انخفض بنسبة ٤,٢٥٪ خلال ٢٤ ساعة.

Picture

 

كما انخفضت إيثريوم (ETH)، ليتم تداولها عند مستوى ٦٥٣,٧٩ دولارًا بانخفاض ٦٪ خلال ٢٤ ساعة حتى وقت النشر. وفي الأسبوع الماضي، قارن المؤسس المشارك لشركة أبل "ستيف وزنياك" إيثريوم بشركة أبل، قائلًا: "إنها تثير اهتمامه لأن بإمكانها فعل الأشياء ولأنها منصة".

Picture

كما يتم تداول العملات البديلة مع انخفاض. حيث تراجع سعر لايتكوين بنسبة ٣,٧٤ في المئة على مدى ٢٤ ساعة إلى ١٢٩,٧٨ دولارًا، في حين خسرت بيتكوين كاش (BCH) ٧,٤٨ في المئة لتصل إلى ١١٤٥ دولارًا. كذلك على مدار ٢٤ ساعة، انخفضت كل من إيوس وريبل (XRP) بنسبة ٦,٤٢ و٣,٢٤ في المئة وتم تداولهما بسعر ١٢,٦٠ دولارًا و٠,٦٥ دولار على التوالي.

  • تابعونا على: