بيتكوين جولد تنجو من هجمات القراصنة، ولكنها تخفق في المحافظة على سعرها

تم انضمام عملة رقمية جديدة إلى سوق العملات الرقمية وتسمي بيتكوين جولد (BTG)، وهي انقسام آخر للبيتكوين.

هذا النوع الجديد المتفرع من عملة بيتكوين - والتي لم يلق في بداية ظهوره قبولاً كبيراً من المجتمع نظراً لافتقاره للقوة التقنية - أصبح الآن قابل للتعدين، ولكن لازلت أسعاره تعيق الدعم الكامل لظهوره على الساحة بالشكل الكافي .

For those who had doubts, BTG blockchain was born. #1CPU1VOTE pic.twitter.com/OZGtamiam9

— Bitcoin Gold [BTG] (@bitcoingold) November 13, 2017

وتُظهر الأسعار القادمة في سوق العملة يوم الإثنين ارتفاعا طفيفاً بعد مرورها بانخفاض كبير خلال عطلة نهاية الاسبوع.

وكانت الأسعار قد بلغت ذروتها في ١١ نوفمبر إلى ما يقرب من ٥٠٠ دولار للعملة الواحدة قبل إطلاقها في اليوم التالي، بالتزامن مع ارتفاع سعرالبيتكوين كاش والتي تقترب من ٢،٤٠٠ دولار.

من ذلك الحين والعملة الثانية انخفضت قيمتها بشكل سريع حيث سجلت نحو ١،١٠٠ دولار فقط للعملة، مما يعني خسارة بنسبة ٧٠ % بحسب سوق البيتكوين .وكان إصدار بيتكوين جولد متعسراً بسبب تعرضها لعملية احتيال خبيثة ، تم من خلالها استخدام  موقع تويتر بهاشتاج ( bitcoingolds ) والذي استخدم بيتكوين جولد كأساس لخداع المستخدمين ودفعهم إلي تسليم عملاتهم المشفرة.

وبمجرد إطلاق موقعها الإلكتروني تعرضت لهجمة شرسة من هجمات حجب الخدمات مما أدى الي شل موقعها على الإنترنت.
"وقال المطورون في تصريح رسمي نشر بعد الإطلاق أن هجوماً هائلاً جرى في محاولة واضحة لعرقلة عملية إطلاق الشبكة الرئيسية لكن فريق بيتكوين جولد تمكن من تشغيل الشبكة. وفي وقت لاحق، أضاف المطورون ذلك في منشور رسمي عقب عملية الإطلاق.
بيتكوين تلغراف تود أن تؤكد أن بيتكوين جولد هي عملة مختلفة ولا تنتمي لسلسلة بيتكوين الأساسية – تحديداً الإصدار الأصلي من بيتكوين.  شراء بيتكوين جولد لا يعني أنك تحمل بيتكوين.