بورصة باينانس اللامركزية تحظر المستخدمين جغرافيًا من ٢٩ دولة، بما في ذلك الولايات المتحدة

ستقوم البورصة اللامركزية (DEX) التي طورتها بورصة العملات المشفرة الرئيسية "باينانس" إلى منع الوصول إلى المستخدمين الموجودين في ٢٩ دولة. حيث تُعلم DEX المستخدمين المحتملين بالقيود عبر رسالة تظهر عند الوصول إلى المنصة من إحدى المناطق المعرضة للحظر.

وتنص الرسالة التي تظهر على المنصة:

"يبدو أنك تحاول الوصول إلى www.binance.org من عنوان IP خاص بأحد البلدان التالية:

الولايات المتحدة الأمريكية وألبانيا وبيلاروسيا والبوسنة وبورما وجمهورية إفريقيا الوسطى وجمهورية الكونغو الديمقراطية وجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية وكوت ديفوار ومنطقة القرم في أوكرانيا وكرواتيا وكوبا والهرسك وإيران والعراق وكوسوفو ولبنان وليبيريا وليبيا ومقدونيا ومولدوفا وصربيا والصومال والسودان وجنوب السودان وسوريا وفنزويلا واليمن وزيمبابوي."

Pop-up when accessing the platform from within the U.S.

 رسالة منبثقة عند الوصول إلى المنصة من داخل الولايات المتحدة | المصدر: binance.org

وتحذر الرسالة المنبثقة أيضًا من كيفية حظر التداول والوصول إلى واجهة المحفظة عبر الموقع الإلكتروني للمستخدمين الذين لديهم عناوين IP من البلدان المذكورة أعلاه.

وأخيرًا، ترتبط الرسالة أيضًا بقائمة محافظ تدعم شبكة باينانس تشين (BNB) الرئيسية، مما يوحي لهم كبدائل للاحتفاظ بالأصول وإدارتها.

ولم ترد باينانس على طلب كوينتيليغراف للتعليق على هذه الخطوة في وقت كتابة المقالة.

وقد وصف الكثيرون في مجتمع العملات المشفرة هذا الاكتشاف بأنه مؤشر على أن البورصة المعنية ليست في الواقع غير مركزية. حيث علق أحد مستخدمي تويتر المعروفين بين متحمسي العملات المشفرة، Whale Panda:

"تذكير بأنها لم تكن أبدًا بورصة لا مركزية لذا توقفوا عن تسميتها بذلك. فهي مجرد كلمة استخدموها لضخ عملات باينانس، ولم يكن القصد منها أن تكون لا مركزية."

كما يرتبط منشور ستيميت المخصص للموضوع بقائمة من منصات تداول أصول العملات المشفرة المقترحة التي لا تتطلب من المستخدمين متابعة إجراءات اعرف عميلك.

وفي نهاية العام الماضي، ذكرت مجلة تايم أن بيتكوين (BTC) لديها إمكانات تحرير كبيرة بفضل جملة أمور من بينها عدم قدرة السلطات على التحكم في الوصول إليها.