مسؤولٌ تنفيذي ببنك التسويات الدولية يحذر من العملات الرقمية الصادرة عن البنوك المركزية

نصح ناقد بيتكوين (BTC) والمدير العام لبنك التسويات الدولية (BIS) أغستين كارستنز بعدم إصدار عملات رقمية من البنوك المركزية (CBDCs) في خطاب ألقاه في دبلن يوم ٢٢ مارس. وقد أفادت بلومبرغ عن الخطاب في نفس اليوم.

ووفقًا للتقرير، أوضح كارستنز أن العملات الرقمية الصادرة عن البنوك المركزية يمكن أن تسهل إدارة البنك، وتمكين الناس من تحويل أموالهم من البنوك التجارية إلى حسابات البنك المركزي بشكل أسرع، وبالتالي زعزعة استقرار النظام. كما أن هناك مشكلة أخرى قال كارستنز إنها تنشأ مع استخدام العملات الرقمية الصادرة عن البنوك المركزية، وفقًا لبلومبرغ، وهي التأثير المختلف لأسعار الفائدة على طلب الجمهور على المال.

وبحسب ما ورد قال كارستنز إن هذا التأثير يمكن أن يؤدي إلى ميزانيات أكبر للبنك المركزي تتطلب تراكم الأصول، مما قد يؤثر على سيولة الأسواق المالية. ووفقًا لبلومبرغ فقد أشار إلى أن هناك عواقب تشغيلية هائلة للبنك المركزي في تنفيذ السياسة النقدية واستقرار السوق التقليدي. وأخيرًا، أشار إلى أن:

"البنوك المركزية لا تضع عقبات أمام الابتكارات دون سبب. لكن لا ينبغي لها الإسراع وتجاهل جميع الظروف المحيطة"

وحسبما أفاد كوينتيليغراف في فبراير، وصف كارستينز بيتكوين بأنها "مزيج من الفقاعة، ومخطط بونزي وكارثة بيئية" وطلب من البنوك المركزية أن تنظم عن كثب العملات المشفرة لمنعها من أن تصبح جزءًا من النظام المالي الرئيسي.

وقد كشف تقرير نشره بنك التسويات الدولية في شهر يناير أن سبعين في المئة من البنوك المركزية في جميع أنحاء العالم تجري أبحاثًا في إصدار العملات الرقمية.