انقسام أغارتا الكلي سيحقق التوافق التام بين إيثريوم كلاسيك وإيثريوم

سوف يتضمن الانقسام الكلي القادم لإيثريوم كلاسيك (ETC) "أغارتا" ميزات الانقسام الكلي لإيثريوم (ETH) كونستانتينوبل ويعتزم جعل إيثريوم كلاسيك متوافقًا تمامًا مع إيثريوم.

ففي بيان صحفي تمت مشاركته مع كوينتيليغراف يوم ٢٦ ديسمبر، أكدت إي تي سي لايز عزمها على ضمان التوافق التام بين إيثريوم كلاسيك وإيثريوم، حيث من المتوقع أن يؤدي تحديث أغارتا القادم إلى إنشاء توافق عكسي بين الشبكتين. وقد علق الرئيس التنفيذي لشركة إي تي سي لابز "تيري كولفر" قائلًا:

"إيثريوم كلاسي لابز هي واحدة من أولى الحضانات التي تدعم المشروعات المبتكرة في بلوكتشين إيثريوم كلاسيك. فالتوافق بين شبكة إيثريوم كلاسيك وشبكة إيثريوم سيعجل بتطوير مجتمع إيثريوم كلاسيك ونظامه الإيكولوجي".

وتشير إي تي سي لابز كذلك إلى أن إيثريوم كلاسيك و إيثريوم نمتا من نفس الجذر وأن استعادة "التوافق التقني ستحسن عمليات التطوير وتسمح بالاختلافات مع تقليل الاختلالات". كما علق جيمس وو مؤسس إي تي سي لابز على الانقساك الكلي التالي قائلًا:

"هذا التحديث هو إشارة إلى أننا نريد أن نكون متوافقين مع إيثريوم. ونحن نؤمن بنجاح الشعارات العامة، لأنها مبنية على قوة المجتمع".

الانقسام الكلي أغارتا متوقع يوم ١٥ يناير تقريبًا

في ديسمبر، أعلن منسق التكنولوجيا الأساسي لإيثريوم كلاسيك ستيفان لوهيا أن المطورين الأساسيين في إيثريوم كلاسيك وأصحاب المصلحة المشاركين في النظام البيئي قد وافقوا على رقم كتلة مستهدف لتنشيط الشبكة الرئيسية بالإضافة إلى فترة مراجعة شبكة الاختبار لضمان أكبر. "وقد وافق المطورين الأساسيين على تفعيل أغارتا على الشبكة الرئيسية عند الكتلة ٩_٥٧٣_٠٠٠ والتي من المتوقع أن يتم الوصول لها في حوالي ١٥ يناير ٢٠٢٠"، حسبما قال لوهيا.