عجائب إلحاق

عجائب إلحاق "بلوكتشين" أو "بيتكوين" بأسماء الشركات

"بيتكوين" و"بلوكتشين" هما الموضة الرائجة لأكثر من دوائر المستثمرين الفرديين، فالشركات أيضًا تحاول استغلال هذا الرواج. فبينما تطلق البعض نسخها الخاصة من العرض الأولي للعملة الرقمية، مثل شركة "كوداك، فإن البعض الآخر قد شهد النجاح من إضافة كلمة "بلوكتشين" لاسمهم فحسب.

وفي خطوة تبدو مشابهة بدرجة خطيرة لما حدث مع "ضجة دوت كوم" بفترة التسعينيات من القرن الماضي، فإنَّ "ثورة بلوكتشين" التي قامت بها بعض الشركات، تتطلب مراقبة متأنية حيث تعتبر في جانبٍ كبيرٍ منها تضليل وتشويش.

وبالحديث عن "التضليل"، كانت ثورة القنب التي تلت تقنينه في عددٍ من الولايات قد أُلحقت أيضًا بتحذيرٍ من "هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكيَّة" بشأن أنشطة تجارية تستغل هذه الضجة.

خدمات بيتكوين

ومن بين الشركات المضيفة التي تحاول اقتحام السوق المتصاعدة، تأتي شركة "تيوليب بايوميد"- سابقًا- والتي تُعرف الآن باسم "بيتكوين سرفسز". وقد شهد هذا التغيير في الاسم والاتجاه زيادة أسهم الشركة بنسبة هائلة وصلت إلى ٤٣٥٠٠ بالمئة في العام الماضي.

ومما يُحسب للشركة أنَّ تغيير الاسم عاد مجددًا في عام ٢٠١٦، وتم إلغائه فقط في شهر نوفمبر من العام الماضي، وذلك مع التصاعد الذي رافق سوق العملات الرقمية بوجه عام.

وتوفر عمليات التسجيل، التي تمت في نفس وقت تغيير الاسم، بشركة "بيتكوين سرفسز" دلائل قليلة على أن الشركة كانت تقوم بأمر بعينه لتبرير حالة الهيستيريا. وينطبق الشيء ذاته على موقعها الإلكتروني، والذي يفتقر بشكلٍ عام إلى البيانات الصحفية والمعلومات التي تتعلق بالمستثمرين الآخرين، فضلًا عن معلومات عن كيفية الاتصال (بالشركة).

ليست الوحيدة

وعلى الأرجح أن شركة "بيتكوين سرفسز" تحتل موقع الصدارة فيما يتعلق بتحقيق النمو بفضل تغيير الاسم، ولكن يوجد شركات مضيفة أخرى حققت مكاسب تراوحت قيمتها ما بين ٣٠٩ و٢٠٤٤٥ بالمئة، وذلك بفضل التغيير، كما هو موضح أدناه.

الاسم السابق

الاسم الحالي

الموقع

نطاق التداول ٢٠١٧

تيوليب بايو ميد

بيتكوين سرفسز

الولايات المتحدة الأمريكية

٤٢٥٠٠ ٪

جي إيه إنرجي

يو بي آي بلوكتشين إنترنت

الصين

٢٠٤٤٥٪

ناتشيورال ريسورسز هولدنغز

بلوكتشين مايننغ

إسرائيل

١٢٠٢١٪

ليتا غولد

إتش آي في بلوكتشين تيكنولوجيز

كندا

٦٣٨٤٪

غراند باكاريما غولد

فيرست بيتكوين كابيتال

كندا

٥٨٩٧٪

كاروس كابيتال

غلوبال بلوكتشين تيكنولوجيز

كندا

٢٩٠٠٪

أغري فيست أمريكاز

إن إكس تشين

الولايات المتحدة الأمريكية

١٧٠٠٪

بايو بي تيكس

رايوت بلوكتشين

الولايات المتحدة الأمريكية

١٦١١٪

إيه إي إنوفيتيف كابيتال

بيتكوين غروب

ألمانيا

١٥٠٣٪

أون- لاين

أون- لاين بلوكتشين

المملكة المتحدة

١٣٠٠٪

لونغ آيلاند آيس تي كورب

لونغ بلوكتشين

الولايات المتحدة الأمريكية

٤٥٨٪

ترانيستارن باور ترست

بلوكتشين باور ترست يونيت

كندا

٣٠٩٪

أرباحٌ سريعة

ومما يبعث على القلق ويعيد إلى الأذهان "ضجة الدوت كوم" هو أن هذه المكاسب لا تدم لفترة طويلة؛ حيث يكتشف الناس الخدعة سريعًا أو تتدخل الجهات الرقابية.

حيث ارتفعت (أرباح) شركة "يو بي آي بلوكتشين إنترنت"، ومقرها مدينة هونج كونج، والتي كانت تُعرف سابقًا بـشركة "جي إيه إنرجي"- إلى ما يزيد عن ٢٠٠٠٠ بالمئة قبل إيقاف الهيئات التنظيمية للبيع والشراء.

هل هناك مؤشرات على كونها فقاعة؟

غالبًا ما يُشير أولئك الذين يعتقدون أن سوق العملات الرقمية هو فقاعة كبيرة إلى أوجه التشابه، من حيث المبالغة، بين ضجة الدوت كوم وبين ما يحيط بالشركات التي تستغل الهوس والتكهنات.

ولم يتضح بعد إذا كان سوق العملات الرقمية سيجتاز هذا الهوس بصورةٍ أفضل من الفقاعات الأخرى المشابهة.

  • تابعونا على: