متجر ويكيليكس يفيد تعليق حساب "كوين بيز" بسبب انتهاك شروط الخدمة

أفاد متجر ويكيليكس، وهو فرعٌ تجاري لمؤسسة النشر مجهولة المصدر غير الربحية "ويكيليكس"، على موقع تويتر يوم الجمعة ٢٠ أبريل، أنه قد تم حجب حسابه لدى خدمة محفظة وبورصة العملات الرقمية "كوين بيز".

وتحتوي تغريدة "متجر ويكيليكس" على لقطة شاشة من بريد إلكتروني مزعوم من "كوين بيز" ينص على أن المؤسسة قد انتهكت شروط الخدمة الخاصة بالبورصة، وبالتالي "لم يعد بإمكانها توفير الوصول إلى الخدمات." ولم تستجب "كوين بيز" لطلبات الحصول على تعليقات حول تفاصيل انتهاك "متجر ويكيليكس" بحلول وقت النشر.

وجميع عائدات المحالمتجر ل تذهب إلى عمليات "ويكيليكس"، ويمكن للعملاء الدفع في صورة بيتكوين ولايتكوين وبيتكوين كاش وداش ودوغ كوين وإيثريوم ونيو ونيم كوين وفيرتكوين ومونيرو وزي كاش عبر Coinpayments.net.

وقد نشر حساب "ويكيليكس" الرسمي على تويتر دعوة إلى "حصار عالمي" لبورصة كوين بيز ردًا على الحظر:

 

وقد نشر مناصر بيكيتوين (BTC) أندرياس إم. أنتونوبولوس تغريدةً حول أن كوين بيز لها "تاريخ متكرر"، حيث لعبت بيتكوين دورًا هامًا بالمسبة لمؤسسة "ويكيليكس" منذ أن كانت المنظمة غير الربحية غير قادرة قانونيًا على استخدام الأنظمة المصرفية التقليدية:

وفي الخريف الماضي، شكر جوليان أسانج، قائد ويكيليكس، الحكومة الأمريكية على تويتر لإجبار المنظمة على الاعتماد على بيتكوين بسبب الحظر المصرفي، مما أعطى ويكيليكس زيادةً في العائدات بنسبة ٥٠٠٠٠ في المئة. كما حث أسانج مانحي ويكيليكس لاستخدام العملات الرقمية لتبرعاتهم كوسيلة لتجنب هذا الحصار المالي. ويقبل موقع ويكيليكس بيتكوين ولايتكوين ومونير وزي كاش للتبرعات.

وأضاف أنتونوبولوس في تعليقٍ على تغريدته أن هذا الحظر من قبل "كوين بيز" يختلف عن الأول من حيث أنه "رمزي بحت"، حيث توجد محافظ أخرى للعملات الرقمية، ولكن "الرمزية هي تذكير مؤثر جدًا بما تعنيه المركزية ولوائح البنوك".